بانزر جلاس العالمية تكشف النقاب عن مجموعتها الجديدة من أغطية الحماية “كلير كيس”

أعلنت “بانزر جلاس”، إحدى العلامات التجارية الرائدة على مستوى العالم في مجال منتجات حماية أجهزة الهواتف الذكية، عن إطلاق تشكيلتها الفنية محدودة الإصدار من أغطية الحماية “كلير كيس”، وذلك في خطوة تندرج في إطار مبادراتها المستمرة في مجال الاستدامة.

وكانت “بانزر جلاس” أبرمت شراكةً مع الفنان والناشط الخيري الدنماركي المقيم في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية ميكايل براندورب (المعروف أيضاً باسم ميكايل بي) وسفير مؤسسة “ذا بيرفكت وورلد فاونديشن”، وهي مؤسسة غير ربحية تعمل على تعزيز سوية الوعي ودعم الجهود المبذولة للحيلولة دون وقوع الأزمة البيئية العالمية.

وفي هذه المناسبة، قال مايكل برويند، رئيس قسم التسويق العالمي لدى “بانزر جلاس”: “يسعدنا أن نتعاون مع فنان الشارع ميكايل بي من أجل إطلاق الإصدار الفني الأول على الإطلاق من أغطية ’كلير كيس‘ للحماية محدودة الإصدار. ومقابل كل وحدة يتم بيعها، سنزرع شجرة في غابة السير ديفيد أتينبره. ويجمع هذا التعاون بين حماية الهواتف الذكية وفنون الشارع التجريدية وحماية واستعادة الغابات بهدف إحداث تغييرات من شأنها أن تسهم في الوصول إلى عالم أفضل”.

عمل مقتبس من لوحة جدارية في جادة “سانتا مونيكا”

تتوفر التشكيلة الفنية محدودة الإصدار من أغطية  “كلير كيس” لطرازي “آيفون” 11 و12 مزينة بعمل فني أصلي من إبداع ميكايل بي مقتبس من لوحة جدارية رسمها في جادة “سانتا مونيكا” في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا خصيصاً بهدف دعم هذه المبادرة. وتتمتع أغطية  الحماية هذه بطلاء حصري مضاد للبكتيريا أثبتت الدراسات أنه يقتل ما يصل إلى 99.99% من أنواع البكتيريا الأكثر شيوعاً التي تتواجد على الأسطح، بالإضافة إلى إطار مصنوع من البولي يوريثين الحراري المعاد تدويره بالكامل ونمط تصميمي يحاكي شكل خلية النحل ويتمتع بصلابة فائقة من أجل تعزيز القدرة على امتصاص الصدمات، ليوفر بذلك مستويات محسنة لمقاومة الخدوش بنسبة 25%.

وستتمتع هذه التشكيلة الجديدة بجاذبية خاصة لدى العملاء الراغبين بالتعبير عن تقديرهم للفن واللون في أثناء توفير الحماية لهواتفهم الذكية، وأولئك الذين يتطلعون لإحداث الفارق في العالم بواسطة مساهماتهم الفردية المحدودة. ومن شأن شراء أغطية الحماية  أن يمكن المستخدمين من تقديم مساهماتهم الرامية لجعل العالم مكاناً أفضل.

بانزر جلاس العالمية تكشف النقاب عن مجموعتها الجديدة من أغطية الهاتف الذكي

تقليص البصمة الكربونية

يعد ميكايل بي فناناً حضرياً معاصراً طور أسلوبه الفريد وهويته الخاصة التي تمتد جذورها الراسخة إلى بداياته الأولى كفنان متخصص برسوم الجرافيتي. ولطالما راودته الرغبة برد الجميل وتوظيف فنونه في سبيل إحداث فارق ملموس في العالم. ولهذا السبب، أطلق الفنان “مؤسسة ميكايل بي” في عام 2017 لتكون بمثابة منصة لجميع أعماله وأنشطته الخيرية. وتمثلت باكورة أعمال المؤسسة بإنشاء مدرسة في كمبوديا، لتشمل منذ ذلك الحين العديد من المشاريع الرامية لإنقاذ بحار العالم وزراعة الأشجار بهدف تقليص البصمة الكربونية بالتعاون مع مؤسسة “ذا بيرفكت وورلد فاونديشن”.

 الشغف المشترك حيال تغيير العالم نحو الأفضل

وفي معرض تعليقه على هذا التعاون، قال الفنان ميكايل بي: “ارتكزت أسس هذا التعاون على الشغف المشترك حيال تغيير العالم نحو الأفضل. ومن أجل ذلك، رسمت لوحة جدارية بعنوان ’لحظة صفاء‘ في لوس أنجلوس (جادة سانتا مونيكا وشارع أورانج جروف). وقد استخدمت التكوين الفني لهذه اللوحة الجدارية في تصميم غطاء ’كلير كيس‘ من أجل توفير الحماية للهواتف بطريقة تجمع بين إرث ’بانزر جلاس‘ وأسلوبي الفني. تسعى ’بانزر جلاس‘ إلى توفير الحماية لكل من الأجهزة الذكية والكوكب على حد سواء. وباعتبارنا شركة عالمية رائدة، نؤمن بتحملنا لمسؤولية ابتكار الحلول المستدامة في جميع جوانب أعمالنا. وكلما انخفض عدد الأجهزة التي نتخلص منها بعد تهشم شاشاتها، كلما انخفضت كمية الموارد اللازمة لصنع أخرى جديدة. وبالتالي، يصبح تأثيرها السلبي محدوداً بشكل ملموس. ولذلك، عند استخدام منتجات حماية الأجهزة الذكية يشارك الناس بمسؤولية الحفاظ على هذا الكوكب. لقد انطلقنا في رحلة تهدف للوصول إلى كوكب أكثر نظافة واستدامة منذ سنوات مضت، وندعوا الجميع اليوم لمواصلة هذه الرحلة وتحمل هذه المسؤولية يداً بيد”.

أماكن البيع

ستكون تشكيلة “كلير كيس” الفنية محدودة الإصدار متوفرة للشراء في أبرز متاجر التجزئة المتخصصة بملحقات الأجهزة الذكية خلال وقت قريب.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط