هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة تعلن عن اسم الفائز في تحدي رأس الخيمة للابتكار

6٬772

أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة مؤخراً عن اسم الفائز في “تحدي رأس الخيمة للابتكار في سياحة الرياضة والمغامرات”، المبادرة التي أطلقتها الهيئة بالتعاون مع “المعهد الدولي للدراسات السياحية” في “جامعة جورج واشنطن” وشهدت تكليف طلاب من مختلف أنحاء العالم باقتراح استراتيجيات مبتكرة لفعاليات المغامرة الرياضية والتي من شأنها استقطاب عشاق سياحة المغامرة إلى إمارة رأس الخيمة وتعزيز مكانتها كوجهة رائدة في هذا القطاع.

وتم الإعلان عن فوز فريق “Trip adventure” من جامعة هونغ كونغ للفنون التطبيقية بالتحدي خلال فعالية احتفالية أقيمت في رأس الخيمة تزامناً مع الاحتفالات باليوم العالمي للسياحة في 27 سبتمبر 2018، بحضور شخصيات رفيعة المستوى، وكبار الشخصيات عدد من المدراء التنفيذيين من إمارة رأس الخيمة.

هذا وقدم المتأهلون النهائيون الثلاث؛ ” Temple Owls” من جامعة تمبل الأمريكية، وفريق ” Global Citizens” من جامعة جورج واشنطن، و”Trip adventure” من جامعة هونغ كونغ للفنون التطبيقية، أفكارهم أمام لجنة التحكيم، مستعرضين فيها كيفية تسخير المعالم الطبيعية المتنوعة التي تمتاز بها الإمارة لاستقطاب السياح وعشاق المغامرات من مختلف أرجاء العالم.

لجنة التحكيم تضم عدداً من كبار المسؤولين في هيئة رأس الخيمة
water

وتضمنت لجنة التحكيم عدداً من كبار المسؤولين في هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، منهم هيثم مطر، الرئيس التنفيذي للهيئة، ونخبة من الخبراء العالميين في قطاع السياحة من “جامعة واشنطن” مثل كريس سييك، الأستاذ في “المعهد الدولي للدراسات السياحية”؛ والدكتور دون هوكينز، الأستاذ المتفرغ للدراسات الإدارية والسياحية. وخضعت الأفكار المختارة للتقييم وفقاً لمعايير الابتكار وإمكانية التنفيذ والاستدامة والجاذبية العالمية والأثر المتوقع على وجهات سياحة المغامرات المتنامية في الإمارة.

وشملت التوصيات التي قدمها المتسابقون النهائيون إقامة أول بطولة إقليمية تشمل رياضات المشي لمسافات طويلة والجري وركوب الدراجات الجبلية؛ وأول تحدي استكشاف يشمل الإمارة بأكملها ويتيح للمشاركين الباحثين عن تجارب أصيلة وغامرة فرصة التعرف على المواقع التاريخية والثقافية الغنية التي تتمتع بها؛ وتنظيم الإمارة لتحدي المغامرات الخاص بها مروراً بالوجهات الطبيعية والثقافية الغنية فيها عبر قائمة متنوعة من الأنشطة الرياضية المشوقة مثل تسلق الصخور وركوب الدراجات الجبلية والتجذيف وغيرها الكثير.

مواضيع ذات علاقة:

وركزت فكرة فريق الفائز من جامعة هونغ كونغ للفنون التطبيقية على استضافة الإمارة لأول بطولة دولية تشمل رياضات المشي لمسافات طويلة والجري وركوب الدراجات الجبلية ضمن ثلاثة مناطق جغرافية مختلفة تشمل الجبال والصحراء والبحر. يستهدف الحدث الذي يستمر لثلاثة أيام عشاق المغامرات والرياضة من جميع أنحاء العالم، ويدعوهم إلى اختبار وجهات سياحة المغامرات ضمن المناظر الطبيعية الخلابة في رأس الخيمة بينما يستمتعون بتجارب عربية أصيلة بما في ذلك مخيمات البدو، والعروض القبلية التقليدية، والمواقع الثقافية والتاريخية، والمأكولات المحلية، وركوب الجمال والخيل. يضم التحدي ثلاثة مستويات صعوبة تستهدف شرائح جمهور مختلفة من جميع الأعمار ومستويات اللياقة البدنية، وتشمل؛ “سباق النخبة” للرياضيين المحترفين، “سباق التحدي” الذي تم تصميمه لعشاق رياضات المشي لمسافات طويلة والجري وركوب الدراجات الجبلية في جميع أنحاء العالم ، وأخيراً “السباق الترفيهي” الذي يستهدف العائلات من جميع الأعمار. يهدف هذا الحدث الرياضي الدولي والشامل إلى جذب أكثر من 5000 مشارك من 40 دولة لزيارة رأس الخيمة وتجربة وجهات سياحة المغامرات المميزة التي تنفرد بها الإمارة.

وفي هذا السياق، قال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي في هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: “تميزت كافة الأفكار المقدمة بمستويات رفيعة من الإبداع والابتكار وأتاحت لنا اكتساب منظور جديد حول كيفية تعزيز شهرتنا العالمية كوجهة رائدة في المنطقة لسياحة المغامرات، وهذا ما أضفى صعوبة بالغة على عملية اختيارنا للفريق الفائز. فقد استهدفنا من خلال هذه المبادرة حثّ جيل الألفية العالمي الذي بات اليوم يرسي ملامح جديدة للسفر والمغامرات، على ابتكار سبل مبتكرة ومستدامة لتطوير خيارات وجهات سياحة المغامرات في رأس الخيمة. وسررت بتمكني من الوقوف على إبداع وتطوير هذه الأفكار، ونتطلع قدماً إلى دمج المفهوم الفائز في استراتيجية الوجهة التي وضعناها دعماً لأهدافنا الرامية إلى تطوير سياحة المغامرات وتعريف الجمهور العالمي بالإمارة”.

وعلى مدار الأعوام القليلة الماضية، حققت إمارة رأس الخيمة نجاحاً متميزاً في توسيع أنشطة سياحة المغامرات التي توفرها، وحصدت مؤخراً جائزة “أفضل وجهة لسياحة المغامرات في الشرق الأوسط 2018” خلال حفل توزيع “جوائز السفر العالمية”. ففي شهر فبراير، أطلقت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة أحدث وجهاتها السياحية بتدشين مغامرة “جبل جيس فلايت: أطول مسار انزلاقي في العالم”. وجاءت المغامرة استكمالاً لتجربة “فيا فيراتا”، مسارات الرحلات والتسلق على قمة جبل جيس، والتي حظيت بإشادة واسعة كأفضل التجارب وأكثرها تشويقاً على مستوى الدولة، كما تم اختيارها ضمن القائمة القصيرة لجائزة “أفضل ابتكار للعام” التي تقدمها “جوائز سياحة المغامرات” المرموقة.

هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة تخطط لتطوير المزيد من المشاريع

وبهدف مواكبة أعداد الزوار المتنامية، تخطط هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة لتطوير المزيد من المشاريع المتعلقة بسياحة المغامرات، بما في ذلك تشييد مخيم جبلي فاخر يضم من 37 غرفة؛ وأكاديمية لتعليم مهارات العيش في البراري، إضافة إلى مسارات لتسلق الجبال والدراجات الجبلية بطول 64.72 كيلو متراً سيتم افتتاحها العام المقبل. وتستقطب الإمارة عدداً متنامياً من الفعاليات الرياضية العالمية المرموقة، منها ختام تحدي الجولة الأوروبية للجولف الذي تستضيفه الإمارة تحت عنوان “الطريق إلى رأس الخيمة” في نهاية شهر أكتوبر، ما يمثل إنجازاً بارزاً لرياضة الجولف في دولة الإمارات العربية المتحدة.

water