لحياة عصرية بامتياز

فولفو XC40…سيارة رياضية متعددة الاستخدامات

43

أعلنت “فولفو للسيارات” مؤخراً، عن نهاية مشكلة يواجهها السائقون في كل أنحاء العالم يومياَ، وهي عدم وجود مساحة تخزين مناسبة وعملية داخل سياراتهم. وبفضل النهج المبتكر الذي اتبعته في سيارة “XC40” الرياضية المتعددة الاستخدامات الصغيرة المخصصة للمدن التي سوف يتم إطلاقها في الأسابيع القليلة المقبلة، فإن “فولفو للسيارات” تكون قد أخذت زمام المبادرة في قطاع السيارات الرياضية المتحددة الاستخدامات المتميزة فيما يتعلق بمسألتي المساحة والتخزين من مختلف جوانبها.

ومع “XC40” المرتقبة من “فولفو للسيارات”، سوف تستكمل الشركة السويدية تشكيلتها الخاصة بالسيارات الرياضية المتعددة الاستخدامات التي تتميز أيضاً بـ “XC90″ الكبيرة و”XC60” المتوسطة الحجم.

وكجزء من مرحلة تطوير “XC40″، فإن فريق أبحاث العملاء التابع لـ”فولفو للسيارات” قد أمضى وقتاً طويلاً في التحقق من كيفية استخدام المقيمين في المدن سياراتهم بشكل يومي في كل أنحاء العالم. والأهم من ذلك، كيف يخزّن هؤلاء أمتعتهم فيها. وسُئل العملاء كيف كانوا يتطلعون إلى مسألة تحسين المقصورات الداخلية لسياراتهم.

من جهته، أكد كوني إيوي بلوميه، مدير التصميم الأول في “فولفو للسيارات”، أنه “عندما صمّمنا الأنبوب، كان التركيز ليس فقط على ابتكار تصميم أنيق، ولكن أيضاً لضمان أنه بالإمكان استخدام حاملات الأكواب كالمعتاد من قبل الركّاب، وأن ذلك التصميم نفسه، يوفر مجالاً لوضع العملات المعدنية والبطاقات وكابلات الشحن”.

بناء على ذلك، اتضح أن النتائج قد جاءت متشابهة بشكل ملحوظ في المناطق والمدن المختلفة، وهو ما وفّر معلومات قيّمة لمصممي “فولفو” الذين انكبّوا على العمل عليها عند قيامهم بالتصميم الداخلي لـ”XC40″ الجديدة.

وقالت لويزا أتشيبا، مديرة العلامة التجارية لموديلات “سلسلة 40” في “فولفو للسيارات”، إنه “بينما كنّا نتحدث إلى الناس حول كيفية قيامهم بتخزين الأغراض التي كانوا يحملونها معهم، اتضح لنا أن معظم سيارات اليوم لا تلبّي المتطلبات في هذا المجال. فالهواتف تنزلق وسط وحدة التحكم، كما أن أكياس المأكولات الجاهزة عرضة للسقوط بشكل دائم، وأن السائقين خلف عجلة القيادة يرتبكون عندما يحاولون الحصول على بطاقات الخدمات من محافظهم. من هذا المنطلق، قمنا بوضع الحلول الملائمة لمثل هذه المشاكل، إضافة إلى القضايا الأخرى التي واجهناها”.

وعلى سبيل المثال، اختار مصمّمو “فولفو” نهجاً جوهرياً جديداً من أجل توفير مساحة تخزن أفضل في أبواب “XC40”. فمن خلال نقل مكبرات الصوت من الأبواب، وتطوير أول واحد منها صغير الحجم في العالم مثبت في منافذ التهوية في لوحة العدادات، تمكّنت “فولفو” من ابتكار ما يكفي من مساحة التخزين في حجرة الباب لوضع جهاز الكمبيوتر المحمول فيها، إضافة إلى الجهاز اللوحي أو بضع زجاجات ماء.

من جهته، أكد كوني إيوي بلوميه، مدير التصميم الأول في “فولفو للسيارات”، أنه “عندما صمّمنا الأنبوب، كان التركيز ليس فقط على ابتكار تصميم أنيق، ولكن أيضاً لضمان أنه بالإمكان استخدام حاملات الأكواب كالمعتاد من قبل الركّاب، وأن ذلك التصميم نفسه، يوفر مجالاً لوضع العملات المعدنية والبطاقات وكابلات الشحن”.

وتابع  بلوميه “انصبّ اهمامنا أيضاً على مجالات أخرى لجعل مساحة التخزين أكثر قابلية لاستخدامها من أجل تثبيت الهاتف والتي توفر الشحن اللاسلكي وكذلك الأمر، منافذ USB“.

وتمت إضافة خطّاف قابل للطوي إلى حجرة القفازات، وهو ما يسمح بالحصول على مكان لوضع حقائق التسوق الصغيرة أو أكياس الوجبات السريعة. إضافة إلى ذلك، جرى توفير مساحات تخزين إضافية تحت المقاعد الأمامية، وهي واسعة بما يكفي لوضع جهاز لوحي صغير أو سلع صغيرة أخرى مشابهة.

ويتوفر في “XC40” أيضاً، فتحات لوضع بطاقات الإئتمان، إضافة إلى بطاقات الخدمات الأخرى التي يمكن إدخالها بدقة في لوحة القيادة، وهو ما يجعلها متاحة بسهولة عند الحاجة إليها. وعند مسند الذراع الموصول بلوحة التحكم (الكونسول)، يوجد مساحة واسعة للتخزين مع حجرة لوضع علبة المناديل فيها. وبالإضافة لذلك، هناك سلة مهملات خاصة قابلة لنزعها من مكانها، وهو ما يمكّنك من رمي النفايات، ومن ثم التخلص منها بسرعة.

على صعيد آخر، كشف بلوميه “قمنا بوضوع تصميم نظام أرضية ذكي في الصندوق الخلفي للسيارة، والذي يمكّنك من طي وفصل الأمتعة الخاصة بك، ويسمح لك باستخدام مساحة حقائب السفر بالكامل من دون إزاحة الأرضية من السيارة”. وأضاف “إن آلية طيّ المقعد الخلفي الإلكترونية تمنحك أرضية مسطّحة للتحميل بمجرد كبسة زر واحدة”.

وتتضمن “XC40” فاصلاً قابلاً للطي في الصندوق مع خطّافين للمساعدة في عدم تحرّك أكياس التسوق أو الحقائب الأخرى، جنباً إلى مع أربعة خطافات تحميل تجعل حمل الأمتعة مهمة سهلة. كما تمت إضافة حجرة تخزين خاصة تحت أرضية التحميل.

وتقول لويزا أتشيبا في ختام تعليقها “لقد قمنا بالكثير مع XC40 بناء على الأفكار التي استخلصناها من العملاء. فمع XC40 نعلن انتهاء زمن الفوضى، إضافة إلى التأكد من أن كل شيء أصبح في متناول اليدين، ولكن أيضاً، بعيداً عن الأنظار. إنها مسألة ترتيب الفوضى، لذا، بإمكانك تصفية ذهنك”.

وتقول لويزا أتشيبا في ختام تعليقها “لقد قمنا بالكثير مع XC40 بناء على الأفكار التي استخلصناها من العملاء. فمع XC40 نعلن انتهاء زمن الفوضى، إضافة إلى التأكد من أن كل شيء أصبح في متناول اليدين، ولكن أيضاً، بعيداً عن الأنظار. إنها مسألة ترتيب الفوضى، لذا، بإمكانك تصفية ذهنك”.