شات “جي بي تي”…قفزة هائلة في أقل من 4 أشهر

3٬875

هاهو “جي بي تي-4” (GPT-4) عبر تحديثه الجديد يحثّ الخطى نحو إحكام سيطرته على المشهد التقني العام في العالم. إنه يشبه إلى حد بعيد “جي بي تي- 3.5” (GPT-3.5) بكل سماته العصية على الفهم، ولكن مع المزيد من الذكاء والحكمة وخطط الهيمنة على العالم.

على ما يبدو فإن “جي بي تي 4” قد اجتاح العالم بالفعل. فهل يمكن للعقل البشري التعامل مع هذه التقنية المذهلة والمحيرة في الوقت عينه؟

ندعوكم لإلقاء نظرة خاطفة على ثورة الذكاء الاصطناعي التي يختزلها هذا الإنفوغراف المذهل بكل المقاييس.

جي بي تي 4

“لم نقم بكتابة النص، فقد ارتأينا أن نوكل تلك المهمة لصاحب الشأن، علّه يتمكن من تقديم نفسه”. هكذا كان رأي “شات جي بي تي” في إصداره الجديد “جي بي تي-4” (GPT-4)، الذي أطلقته شركة “أوبن إيه آي” (Open AI)، وذلك إبان ما يقرب من 4 أشهر على إطلاق التحديث الخاص بـ”جي بي تي 3.5″ (GPT-3.5)

وعلى ما يبدو فإنه لا يخطط للهيمنة على العالم كما يدعي في حديثه في هذا الصدد، فنحن من طلبنا منه أن يكتب بطريقة إبداعية ومحببة، ونترك الحكم لكم في هذا الأمر.

ما رأيكم، هل تشعرون بالامتنان إزاء التطور الحثيث والمتسارع في تقنيات الذكاء الاصطناعي؟ أم يراودكم بعض التخوف والقلق؟

 

يمكنكم إطلاعنا على رأيكم في هذا الصدد من خلال صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك  من خلال الرابط الآتي:

https://bit.ly/3ZZBEZT

المصدر شركة "أوبن إيه آي"

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط