الدراما الكورية تدفع الآلاف لزيارة كوريا بحثاً عن الشريك المثالي

3٬524

لا ريب في أن الدراما الكورية حققت في الآونة الأخيرة انتشاراً واسعاً على مستوى العالم. إلا أن تأثيرها على ما يبدو لم يتوقف عند حدود مشاهدتها والاستمتاع بها فحسب، بل أحدثت ما يُسمى بظاهرة “تأثير نتفليكس”.

فوفقاً لتصريحات باحثة الأنثروبولوجيا “مين جو لي” لصالح شبكة “سي إن إن” الأميركية، فقد أطلقت الباحثة هذه التسمية لوصف تصرفات النساء الغربيات اللواتي يقصدن كوريا بحثاً عن الحب والرومانسية، وذلك وفقاً لما أتت الدكتورة على ذكره  في رسالة الدكتوراة التي تتمحور حول الجنس والأعراق في كوريا الجنوبية.

وأجرت الباحثة مقابلات مع 123 امرأة، معظمهن من أميركا الشمالية وأوروبا، مشيرة إلى أنهن أكَّدن لها انجذابهن للبلاد بسبب ما تسميه “تأثير نتفليكس”.

غير أنها في المقابل أشارت إلى أن بعض هؤلاء النساء أكَّدن أنهن بعد قدومهن تبيَّن لهن أن الرجال الذين قابلوهن ليسوا مثاليين كما هو االحال مع أولئك الذين يظهرون في مختلف الأعمال الدرامية.

الدراما الكورية دفعت الآلاف لزيارة كوريا

وأكَّد بعض هؤلاء النساء للباحثة أن الرجال الذين رأوهم عبر شاشة الرائي صُوِّروا على أنهم رجال أثرياء ووسيمون يحترمون المرأة ويحمونها، إلا أن الحقيقة تظهر عكس ذلك. إذ تتعرض كثيرات منهن للتحرش والعنصرية والاعتداء اللفظي في كثير من الأحيان.

كيف تفسرون برأيكم هذه الظاهرة الجديدة لتأثير الدراما على النساء؟ يمكنكم إطلاعنا على رأيكم في هذا الإطار من خلال صفحتنا عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من خلال الرابط التالي:

https://bit.ly/3KLSSW0

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط