مركز تشكيل يعلن عن أسماء الملتحقين ببرامجه التدريبية المرموقة في 2023

3٬293

واصل مركز تشكيل أداء رسالته الهادفة إلى رعاية المصممين والفنانين من خلال برنامجَي “تنوين” و”الممارسة النقدية”، وذلك حرصاً على رفع مستوى المواهب والارتقاء بالأداء العام لدى الممارسين الفنيين، وذلك بالتزامن مع احتفال المركز بمرور 15 عاماً على تأسيسه في دولة الإمارات.

برنامج تنوين للتصميم

تتمثل مهمة برنامج تنوين للتصميم في رعاية التطوّر المستمر لمشهد التصميم الإماراتي عبر تقديم فرص التدريب المموّل بالكامل لمدة عام لمجموعة من المصممين المحترفين المختارين بعناية وفق شروط محددة. ويشهد عام 2023 تنظيم الدورة العاشرة من برنامج تنوين للتصميم. وتلقّى مركز تشكيل 67 طلباً للمشاركة في البرنامج، ليقع الاختيار على ستّة من ممارسي التصميم:

  • وفاء الفلاحي من دولة الإمارات
  • مروة عبدالرحيم (السودان)
  • مريم العطار ومحمد النجار (مصر)
  • تيا سنكلير كيمب وشينارا تاشماتوفا (الولايات المتحدة وكازاخستان)

وسيخوض كل مصمم، على مدار الأشهر القليلة المقبلة في “تنوين”، رحلته الفردية الخاصة للتعرّف على المشهد الثقافي لدولة الإمارات بعيون التصميم، ليعملوا بعد ذلك على إنشاء منتجات وظيفية فاخرة ومستدامة، بالاستعانة بما تعلموه من عناصر الثقافة الإماراتية بالإضافة إلى ما يستمدونه من خلفياتهم الثقافية.

ومكن “تشكيل”، منذ عام 2011، أربعين مصمماً من الالتحاق ببرنامج التطوير المهني المرموق، ما أسفر عن إنتاج أكثر من 45 نموذجاً أولياً وما يزيد على 30 قطعة أثاث وإضاءة مستوحاة من المشهد الثقافي والطبيعي الإماراتي، صُمّمت وصنعت جميعها في الدولة، وعُرضت ضمن فعاليات أسبوع دبي للتصميم.

وحازت دفعة الخريجين السابقة في برنامج “تنوين” على قدر كبير من الإعجاب من زوار “داون تاون ديزاين” في نوفمبر 2022.

برنامج الممارسة النقدية

في المقابل، يرحب برنامج الممارسة النقدية من تشكيل، مع دخوله عامه الثامن، بموزة الحمراني (دولة الإمارات)، وميثاء حمدان (دولة الإمارات)، وجي هي كيم (كوريا الجنوبية)، ورند عبدالجبار (العراق).

وكان برنامج الممارسة النقدية انطلق لأول مرة في عام 2014، بهدف إبراز الفنانين الناشئين وتقديم الدعم المستمر لهم في الاستوديوهات وبرامج التدريب والممارسات النقدية وعمليات الإنتاج، لمدة عام كامل في دولة الإمارات.

وقد وقع الاختيار على فوج 2023 من البرنامج بعد عملية اختيار تمّت بعناية من بين مجموعة من 44 طلباً تقدم بها ممارسون يعيشون ويعملون في دولة الإمارات.

ومن المقرّر أن يُتمّ كل مشارك مدة تدريب طولها 12 شهراً في عام 2023، تبدأ بسلسلة من زيارات الاستوديوهات والخضوع للنقد والمشاركة في الورش التخصصية قبل الشروع في فترة تجريبية وبحثية تحت إشراف موظفي “تشكيل” والمرشدين العاملين لدى المركز.

هذا، وتشمل المرحلة النهائية من البرنامج إنتاجاً فنياً يُعرض في شكل معرض فردي يُقام في عام 2024.

وأعربت ليسا باليتشغار، نائب مدير مركز تشكيل، في حديثها عن التوقعات المنتظرة من مجموعات هذا العام وعن النمو الذي يشهده “تشكيل”، عن اعتزاز المركز بإرثه العريق في تدريب ممارسي الفنون والتصميم وتطويرهم على مدار السنوات الخمس عشرة الماضية، مؤكّدة عزم “تشكيل” مواصلة التزامه في المضي قدماً على هذه الطريق.

وقالت: “أصبح خريجو برامجنا للتطوير المهني قادة في مجالاتهم، وها هم اليوم يواصلون المساهمة في الصناعات الإبداعية والثقافية في البلاد، بوصفهم مبدعين ورواد أعمال، كل في ميدانه”.

وانطلقت فعاليات برنامج تنوين للتصميم في يناير 2023 وتستمر حتى نوفمبر من العام نفسه، في حين تتواصل فعاليات برنامج الممارسة النقدية من يناير وحتى ديسمبر 2023.

وتُعدّ رعاية المهنيين المختصين بالتصميم والفنون التشكيلية في دولة الإمارات ركيزة أساسية يقوم عليها التزام مركز تشكيل تجاه هذا القطاع، وذلك بالتزامن مع احتفاله بمرور 15 عاماً على تأسيسه.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط