600 مليار دولار قيمة الإنفاق على الحوسبة السحابية العامة بحلول 2023

3٬379

من المتوقّع أن يسجّل إنفاق المستخدم النهائي على خدمات الحوسبة السحابية حول العالم نمواً بمعدّل يصل إلى 20.7% ليبلغ عتبة 591.8 مليار دولار بحلول العام 2023، مسجلاً ارتفاعاً عن مستويات العام 2022 عند نحو 490.3 مليار دولار، وذلك وفقاً لأحدث تقديرات الأسواق الصادرة عن شركة “جارتنر” للأبحاث. جدير بالذكر أن معدل النمو هذا يفوق مستوى التوقعات التي تنبأت بنمو يصل إلى 18.8% للعام 2022.

ومن المتوقّع أن يشهد قطاع البنية التحتية – كخدمة “إياس” أعلى معدلات النمو لإنفاق المستخدم النهائي في العام 2023 عند معدّل يصل إلى 29.8% (التفاصيل في الجدول رقم 1). بل إن جميع القطاعات مرشّحة لتحقيق نمو خلال العام 2023.

 الجدول 1رقم – توقّعات إنفاق المستخدم النهائي على خدمات الحوسبة السحابية العامة على مستوى العالم (مليون دولار أمريكي)

2021
2022
2023

سحابة حوسبة خدمات إجراءات الأعمال “بي باس”

54,952

60,127

65,145

سحابة حوسبة خدمات البنية التحتية للتطبيقات “باس”

89,910

110,677

136,408

سحابة حوسبة خدمات التطبيقات “ساس”

146,326

167,107

195,208

سحابة حوسبة خدمات الإدارة والأمن

28,489

34,143

41,675

سحابة حوسبة خدمات البنية التحتية للأنظمة”إياس”

90,894

115,740

150,254

الكمبيوتر المكتبي – كخدمة “داس”

2,059

2,539

3,104

إجمالي الأسواق
412,632
490,333
591,794
ملاحظة: المجموع النهائي تقريبي بسبب عملية التقريب العشري
المصدر: جارتنر (أكتوبر 2022)

وفي هذا الشأن، أفاد سيد ناغ، نائب الرئيس للأبحاث لدى “جارتنر”:” إن عملية الانتقال نحو حلول الحوسبة السحابية لا تتوقف. فحلول البنية التحتية – كخدمة “إياس” سوف تواصل نموها الطبيعي مع إقبال القطاع التجاري على التسريع في إنجاز مبادرات تطوير تقنية المعلومات للحدّ من المخاطر وتحسين التكاليف. إن نقل العمليات إلى الحوسبة السحابية يساعد في التقليل من إنفاق رأس المال، وذلك من خلال توفير السيولة النقدية على مدى فترة الاشتراك، وهو ما يعدّ ميزة رئيسة في بيئة يمكن للسيولة النقدية أن تلعب دورا في غاية الأهمية للحفاظ على سير العمليات. إن الحاجة لتطوير تطبيقات البرامج – كخدمة ““ساس الحديثة تتطلب الكفاءات من ذوي المهارات والذين ينتظرون أجورا أعلى أيضاً، وهو ما يلقي بمزيد من التحديات على عاتق الشركات التي تعاني من صعوبة التوظيف في ظل السعي لضبط التكاليف. إلا أنه وبالنظر إلى كفاءة حلول المنصات – كخدمة “باس” في إنشاء وأتمتة برمجة تطبيقات البرامج – كخدمة “ساس”، فإن معدّل استخدام المنصات – كخدمة “باس” سوف يشهد ارتفاعا بالتالي”.

وتشير توقعات “جارتنر” إلى أن حلول البنية التحتية – كخدمة “باس” والبرامج – كخدمة “ساس” سوف تشهد تسجيل الأثر الأكبر لمعدلات التضخّم، وذلك بسبب تحديّات إيجاد العمالة والتركيز على تأمين هوامش الأرباح. ومع ذلك، فإن كلا القطاعين سوف يواصلان تسجيل معدلات نمو، تتوقع “جارتنر” أن تصل إلى 23.2% لحلول البنية التحتية – كخدمة “باس” وما قدره 16.8% بالنسبة للبرامج – كخدمة “ساس”.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط