أودي كيو 3…كل ما فيها سحر يُجيد فن الإبهار

لطالما ارتبط اسم أودي بأسمى معايير الترف والرفاهية المقترنة بالأناقة. كما اتسمت قيادة تلك السيارات التي تحمل هذه العلامة بكونها تضفي شعوراً خاصاً على كل من يتولى قيادتها قوامه المتعة والرفعة. وها هي سيارة أودي كيو 3 تخطّ السير على المسار نفسه، فكل ما فيها ينضح بالأناقة والرقي في أرقى الصور وأبهى الحلل. كيف لا وقد أسبغ عليها الصانع العبقري بكل ما من شأنه أن يلفت النظر إليه، فهي تمثل منظومة هرمونية متكاملة بكل المقاييس…

أودي كيو 3 - لقطة عرضية

تصميم يحمل في طياته الكثير من الألق المقترن بالذوق الرفيع

لقد أسبغ الصانع الألماني المبدع على سيارة  أودي كيو 3 (Audi Q3 ) الجديدة بعضاً من ألق خاص، وذلك بغية وسمها بمزايا خاصة تجعلها  أكثر إثارة للإعجاب. ولم تقف حدود الإبداع في هذا الجانب عند هذا الحد؛ إذ اتسمت المقصورة برحابة لافتة وأتت فوق ذلك معززة بأنظمة تقنية متطورة كانت حتى وقت قريب حكراً على فئة السيارات الأكبر حجماً. هذا فضلاً عن نظام تعليق مطور يرمي إلى الارتقاء بديناميكية القيادة إلى آفاق غير مسبوقة. كما من شأن خاصية تعديل المقاعد مستويات الراحة عينها التي توفرها فئة السيارة الأكبر حجماً.

الشبكة الأماميةة لسيارة أودي كيو 3

خطوط خارجية تنضح بأرقى معايير الفخامة

يبدو الجيل الثاني من سيارة أودي كيو 3  أكثر رياضية من الجيل الأول الذي شهد النور في عام 2011. إذ  زودت بإطار أحادي مذهل ثماني الشكل وفتحات هواء كبيرة وتفاصيل تصميمية دقيقة اتخذت من أقواس العجلات مرتعاً لها. وإذا ما أطلقنا العنان لموضوع المقارنة بالجيل الأول من هذا الطراز، فنتبين وبوضوح لا يأتيه الزيف من بين يديه ولا من خلفه بأن  أبعاد السيارة متعددة الاستخدامات المدمجة تلك قد أصابها بعض الزيادة. إذ يبلغ طول السيارة ما قدره 4,884 ميلليمتراً، فيما يبلغ عرضها نحو 1,849 ميلليمتراً، وارتفاعها 1,585 ملم. أما قاعدة عجلاتها فقد باتت أطول بمقدار 77 ميلليمتراً. ولا ريب أن التصميم الداخلي لمقصورتها، يجعل منها سيارة مثالية تناسب الاستخدامات كافة. فها هي المقاعد الخلفية تطوى وتعدل للأمام تارة وللخلف تارة أخرى. فيما يمكن تعديل ارتفاع أرضية التحميل مع العديد من حجرات التخزين. كما يمكن زيادة حجم سعة صندوق الأمتعة من 530 إلى 1525 ليتراً من خلال التحكم بوضعية المقاعد الخلفية ومساند الظهر.

أودي كيو 3- المحرك

المحرك وجهاز نقل الحركة

تتوفر سيارة أودي كيو 3 الجديدة في أسواق المنطقة بمحرك من نوع “تي إف إس آي” بسعة تبلغ  1,4 ليتر يمكنه توليد قوة قوامها  110 كيلو واط (أو ما يعادل 150 حصاناً)، فيما يتمتع بعزم مقداره  250 نيوتن/ متر (أي ما يعادل 184.4 رطل/قدم). ولعل أبرز ما يميز المحرك المذكور يتمثل في ما يعرف بنظام الأسطوانة عند الطلب. إذ يقوم هذا الأخير بإيقاف تشغيل الأسطوانة الثانية والثالثة مؤقتاً في الأحمال المنخفضة والمتوسطة، الأمر الذي من شأنه، جنباً إلى جنب مع ناقل الحركة من نوع “إس-ترونيك” سباعي السرعات، أن يساعد في الحد من استهلاك الوقود على نحو فاعل ومميز. ولقد تأكدت من تلك السمة بنفسي، وتمخضت نتيجة اختبار هذه الميزة عن توفير لافت في استهلاك الوقود. ولا ريب في أن هذه الميزة المتفردة تجعلها تغرد بعيداً بعض الشي عن أقرانها ونظرائها من الفئة نفسها.

حسان محمد صبحي سوقار أثناء تجربة قيادة سيارة أودي كيو 3 طراز العام 2020
حسان محمد صبحي سوقار أثناء تجربة قيادة سيارة أودي كيو 3 طراز العام 2020
سمات لا تقل أهمية عن سابقاتها

يأتي الطراز الأساسي من سيارة أودي كيو 3 الذي قمنا بتجربته بعجلات صنعت من خلائط معدنية بهية الطالع وبقياس مقداره 17 بوصة. فيما اتسمت المرآتان الجانبيتان فيها بتصميم يمكن السائق من رؤية ما يحدث على جانبيه دون الحاجة إلى تكبد الكثير من المشقة والعناء، ويعود الفضل في ذلك إلى تصميمها المتقن والخاضع لتجارب عدة من قبل خبراء مشهود لهم في هذا المجال. ولعل اللافت هنا أيضاً تمتعهما بخاصية التنبيه من السيارة المحاذية عبر ضوء برتقالي أنيق يتربع في القسم الداخلي من المرآة وفي موقع قريب جداً من السائق. ولا ريب أيضاً أن مسألة تزويدهما بسمة ضوء التنبيه بالانعطاف  المتقطع والذي يتموضع في المحيط الخارجي منهما يضفي ألقاً خاصاً عليهما أيضاً، هذا فضلاً عن الارتقاء بعوامل الأمان والسلامة المعمول بها في هذا الإطار، وذلك من خلال تعزيز عملية تنبيه السائقين في حالة الرغبة في التجاوز.

أودي كيو 3 - عجلة القيادة

أنظمة الملاحة والمعلومات والمساعدة

كما هو الحال في التصميم النموذجي للسيارات متعددة الاستخدامات، تجمع سيارة أودي كيو 3 بين سهولة الدخول والرؤية الشاملة الجيدة ووضعية الجلوس الرياضية. كما تمتاز عجلة القيادة فيها بتصميمها الأنيق؛ إذ تساعد تلك السمة التي ينطوي عليه تصميمها المستوي من الأسفل في توفير تحكم سهل ورائع في نظام التوجيه في السيارة في مختلف الظروف ووضعيات القيادة.

أودي كيو 3- خلف عجلة القيادة

وبفضل نظام الملاحة من نوع “إم إم آي بلس”، يمكن للسائق التحكم  ببرنامج المعلومات والترفيه المتطور، وذلك عبر شاشة أنيقة تحاكي في شكلها تلك التي زودت بها شقيقتها الأكبر كيو 8. ويبلغ قياس تلك الشاشة 10.1 بوصات وتتربع في وسط لوحة القيادة الأنيقة. وقد وضعت الشاشة إضافة إلى أدوات التحكم بنظام التكييف في متناول يد السائق كي يتمكن من الوصول إليها بسهولة. ويمتاز نظام التشغيل بسهولته وبساطته، وذلك مرده إلى ذلك الترتيب المنظم للقائمة ذات الصلة. كما  يمكن للسائق إصدار الأوامر باستخدام نظام التحكم الصوتي.

أودي كيو 3- خلف عجلة القيادة الأنيقة

من خلال التجربة تبين أنه بإمكاننا التحكم بالطرقات عن طريق تلك الأنظمة العاملة بالأفمار الاصطناعية وفتح باب السائق وإغلاقه عن طريق البصمة وبمعزل عن استخدام المفتاح، هذا فضلاً عن ربط الهاتف الذكي بنظام الملاحة من نوع “إم إم آي” المتطور عن طريق نظام بلوتوث. كما يمكن تحويل هذه الشاشة إلى شاشة للتحكم بتطبيقات الهاتف الذكي سواء تلك العاملة بنظام أندرويد أم بنظام “آي أو إس”. وكما هو الحال في الطرازات الأكبر من أودي، توفر سيارة أودي كيو 3 أيضاً مجموعة من أنظمة المساعدة المبتكرة. لا ريب أبرزها يتمثل في كل من  نظام “أودي بريسينس” الأساسي ونظام “أودي بريسينس” الأمامي ونظام أودي لتحذير السائق عند الخروج عن المسار المحدد ونظام أودي للمساعدة على البقاء ضمن المسار المحدد وإطلاق إشعار التنبيه عند تخطي حدوده. هذا فضلاً عن نظام المساعدة الصوتية للتحكم في ركن السيارة سواء من الناحية الأمامية أم تلك الخلفية. ولعل أبرز سمة فيها برأيي الخاص تتمثل في خاصية تحديد السرعة؛ إذ يمكن للسائق من خلالها تحديد السرعة بحيث لا يمكن للسيارة أن تتجاوز تلك السرعة المحددة مهما حاول السائق عبر الضغط على دواسة المسرع، وتلك لعمري سمة بالغة الأهمية تكاد تفوق من حيث الأهمية تلك الخاصة بثبيت السرعة.

أودي كيو 3 - لقطة في المزرعة

القيادة في الطرقات الرملية أو الوعرة

لقد قام فريق الخبراء في موقع عصري.نت بتجربة سيارة أودي كيو 3 في بعض المناطق متوسطة الوعورة والمناطق الرملية التي تمتاز هي الأخرى بكثافة متوسطة في النجمعات الرملية، وذلك باستخدام زر خاص يتموضع إلى الأسفل والمنتصف من لوحة القيادة، وتحديداً أمام ذراع نقل الحركة. .ولقد تمخضت التجربة عن أداء مقبول بعض الشيء. ولعل ذلك يعد نجاحاً وتميزاً لهذه السيارة، ذلك أنها لا تصنف ضمن فئة السيارات رباعية الدفع والمصممة خصيصاً لخوض غمار تلك الأنواع من الطرقات. كما لم يتسن لنا تجربة خاصية الانزلاق فيها؛ إذ تحتاج هذه التجربة إلى منطقة باردة جداً ويكسوها الثلوج في الوقت نفسه.

أودي كيو 3 - لقطة خلفية

تقييم فريق عصري.نت
السمة
التقييم من أصل 10
الشكل الخارجي 9.7
المساحة الداخلية 8.6
متعة القيادة 9.7
الاقتصاد في استهلاك الوقود 9.7
معدلات الضجيج على الطرقات السريعة 8.7
الأداء على الطرقات السريعة 8.6
الاستجابة لظروف القيادة 9.4
نظام الفرملة 9.5
نظام الإضاءة الخارجية 9.7
نظام الإضاءة الداخلية 8.6
الأداء في الطرق الوعرة 7.7
الأداء في الرمال متوسطة العمق 7.5
نظام التحكم بمقعد السائق 9.5
الرؤية من مقعد السائق 9.6
التسارع 8.8
الثبات 9.2
المرونة 9.6
التحكم بالأنظمة الداخلية 9.4

 

أودي كيو 3 - لقطة علوية

كلمة أخيرة

لا بد لي في نهاية المطاف من أن أعبر عن بالغ إعجابي بسيارة أودي كيو 3، وذلك مرده إلى عوامل عدة، لا ريب أبرزها يتمثل في تلك المنظومة التقنية المتكاملة التي تحظى بها هذه السيارة الرائعة بكل المقاييس. هذا فضلاً عن اقتصاديتها اللافتة في استهلاك الوقود والتي لم تأت على حساب الأداء مطلقاً.

أودي كيو 3- لقطة أمامية جانبية

حقائق ومعلومات خاصة بتجربة القيادة
مكان التجربة
قام بتجربة القيادة
  •  مازن محمد صبحي سوقار
  • حسان محمد صبحي سوقار
التصوير 
  • حلا أبو صبحي
الإخراج والإشراف العام
  • حسان محمد صبحي سوقار

 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More