القمر الاصطناعي “أو إس إم-1 سيسيرو”…أول قمر اصطناعي من صنع إمارة موناكو يجوب المدار

في وقت سابق من الآن أعلن عن إطلاق القمر الاصطناعي “أو إس إم-1 سيسيرو” من مركز الفضاء في كورو (غويانا الفرنسية) ووضعه بنجاح في مدارٍ قطبي على ارتفاع 530 كلم بواسطة الصاروخ الحامل فيغا الذي تنتجه شركة أريان سبيس (VV16).

يدور أو إس إم-1 سيسيرو الذي أنتجه مختبر موناكو حول الأرض كل 90 دقيقة وهو يزن 10 كلغ بقياس 20x10x30 سنتم. تمّ تزويد القمر الاصطناعي بأداة مصغرة متطورة للغاية ابتُكرت في الأصل في مختبر الدفع النفاث/ناسا وسوف يضطلع بجمع بياناتٍ مهمة حول الطقس/المناخ من خلال تقنية قياس احتجاب الموجات اللاسلكية. كما سيتولى مكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي تسجيل “أو إس إم-1 سيسيرو” على أنه أول قمر اصطناعي من صنع إمارة موناكو.

القمر الاصطناعي أو إس إم-1 سيسيرو

تأجيل عملية الإطلاق بسبب جائحة كوفيد-19

تمّ تأجيل عملية إطلاق صاروخ فيغا الحامل لأقمارٍ اصطناعية متنوعة صغيرة لبعض الوقت عقب إغلاق مركز الفضاء بسبب جائحة كوفيد-19 والرياح المعاكسة والمتواصلة بشكلٍ غير طبيعي خلال الصيف. أكمل أو إس إم-1 سيسيرو بنجاح مرحلة بدء التشغيل. وتشير عملية الإطلاق التاريخية إلى بداية انخراط الإمارة في قطاع “الفضاء الجديد” عالي التقنية الجديد والواعد.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More