كورونا يتسبب في إفلاس عملاق الطاقة الأمريكية

أعلنت شركة “تشيسابيك إنيرجي” إحدى أشهر وأضخم الشركات الأمريكية العاملة في قطاع الطاقة عن إفلاسها بعد انهيار أسعار النفط والغاز وتراكم الديون وعدم القدرة على السداد بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” وتأثيره على النظام الاقتصادي العالمي من جهة وباعتبارها ثاني أكبر منتج للغاز في الولايات المتّحدة الأمريكية من جهة أخرى.

إشهار الإفلاس وطلب الحماية من الدائنين

أودعت شركة «تشيسابيك إنيرجي» يوم الأحد طلبًا لدى السلطات الأمريكية لإشهار إفلاسها وطلبت الحماية من الدائنين، وذلك بعد أن أصبحت غير قادرة على مواجهة جبل من الديون لم يعد محتملًا بعد سنوات من استقرار أسعار الغاز الطبيعي عند مستويات متدنية، بحسب ما ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية.

شركة تشيسابيك إنيرجي إحدى أشهر وأضخم الشركات الأمريكية العاملة في قطاع الطاقة

وأصدرت الشركة بيانًا أعلنت فيه أنها أودعت طلبًا لدى السلطات تطلب فيه الحماية من الدائنين بموجب الفصل الحادي عشر، وذلك حتى يتسنى لها القيام بإعادة الهيكلة. إذ كشفت أنها حصلت على تسهيلات ائتمانية بقيمة 925 مليون دولار كجزء من اتفاق أبرمته مع الدائنين. كما أن الاتفاق يتضمن إلغاء ديون بأكثر من سبعة مليارات دولار.

غلطة ماكليندون بألف

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” في تقريرها بأن شركة “تشيسابيك إنيرجي” ساعدت خلال السنوات الماضية في تحويل الولايات المتحدة من مستورد للغاز الطبيعي إلى منتج مهم ورئيس، وذلك تحت إدارة أوبري ماكليندون وهو الرجل الذي أسس الشركة قبل 31 عامًا في مدينة أوكلاهوما الأمريكية وشغل منصب رئيسها التنفيذي. إلا أن ماكليندون ذاته الذي حول هذه الشركة إلى واحدة من عمالقة الطاقة في العالم هو ذاته الذي تسبب بتحميلها ديوناً تزيد عن 20 مليار دولار وهو ما أدى إلى فقدانه منصبه كرئيس تنفيذي وطرده من الشركة في العام 2013. ومنذ ذلك الوقت تصارع الشركة من أجل البقاء دون جدوى وتواجه الكثير من المتاعب المالية.

أوبري ماكليندون أسس شركة تشيسابيك إنيرجي قبل 31 عامًا في مدينة أوكلاهوما الأمريكية وشغل منصب رئيسها التنفيذي
أوبري ماكليندون أسس شركة تشيسابيك إنيرجي قبل 31 عامًا في مدينة أوكلاهوما الأمريكية وشغل منصب رئيسها التنفيذي
بداية الأزمة

أشارت ذات الصحيفة إلى أنه خلال الربع الأول من العام الحالي 2020 خسرت شركة “تشيسابيك” نحو 8.3 مليار دولار أمريكي، ومع نهاية شهر مارس الماضي كانت موجودات الشركة من السيولة النقدية تبلغ 82 مليون دولار فقط، على أن ثمة سندات أصدرتها الشركة تستحق السداد في أغسطس المقبل وتبلغ 192 مليون دولار، أي أكثر بكثير من الموجودات النقدية لديها.

شركة تشيسابيك إنيرجي إحدى أشهر وأضخم الشركات الأمريكية

نبذة عن تاريخ الشركة

تأسست شركة “تشيسابيك إنيرجي” تأسست في الولايات المتحدة سنة 1989وهي مدرجة في بورصة نيويورك. كما أنها تعد واحدة من عمالقة منتجي النفط والغاز الطبيعي الأميركيين. إذ أنتجت خلال العام الماضي 2019 أكثر من 484 ألف برميل نفط يومياً، وهو ما يزيد عن إنتاج دول نفطية بأكملها.

شركة تشيسابيك إنيرجي إحدى أشهر وأضخم الشركات الأمريكية العاملة في قطاع الطاقة

ويعمل لدى شركة “تشيسابيك إنيرجي” 1900 موظف. لذا يشكل إعلان إفلاسها مؤشرًا خطيراً على الأزمة التي يعاني منها قطاع الطاقة الأمريكي والعالمي بسبب انتشار وباء كورونا المستجد “كوفيد-19” الذي أدى إلى هبوط كبير في الطلب على الطاقة بكل أنواعها.

إقرأ المزيد:

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More