لماذا كافأ فيسبوك شاباً عراقياً للمرة السادسة على التوالي؟

وفقاً لما أتى مسؤولون بارزون في مركز الإعلام الرقمي في العراق على ذكره، مؤخراً، فإن موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قدم مكافأة للشاب العراقي، مؤمل أحمد شكير، وهذه هي المرة السادسة التي يحصل فيها مؤمل على مكافأة من “الموقع الأزرق”، فما هو السبب الكامن وراء هذا السخاء غير المتوقع من فيسبوك يا ترى؟ السطور التالية كفيلة بالإجابة عن هذا السؤال….

لماذا كافأ فيسبوك شاباً عراقياً

تخطي معايير الأمان بمعزل عن المعلومات المطلوبة

ونقل المركز في بيان عن شكير قوله إن “الثغرة الجديدة تسمح للمخترق بتخطي اختبار الأمان المعمول به في هذا الإطار  دون الحاجة إلى معرفة المعلومات المطلوبة للدخول إلى حساب الضحية”.

سيل من المكافآت المتتالية

ووفقاً لما صرح به مسؤولون في المركز عينه فإن “العراقي مؤمل أحمد سبق وأن تلقى خمس مكافآت من قبل فيسبوك نتيجة كشفه لثغرات عدة طالت موقعي فيسبوك وإنستغرام للتواصل الاجتماعي”.

فيسبوك يكافئ شاباً عراقياً

الآن وقد عرف السبب فقد بطل العجب. فما رأيكم أنتم؟

هل تبحث عن المزيد من المعرفة والتسلية والإثارة في الوقت عينه؟ إذن عليك قراءة المواضيع التالية:
لربما يكون هذا الخبر محط اهتمام أصدقائك! إذن لماذا لا تبادر إلى إطلاعهم على هذا الخبر المهم من خلال إحدى  وسائل التواصل الاجتماعي …
المصدر مركز الإعلام الرقمي في العراق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More