لاين سايت تطور مراكز بيانات في الشرق الأوسط بتكلفة مقدارها 250 مليون دولار أمريكي

9٬518

من المتوقع أن تشهد مراكز البيانات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا زيادةً كبيرة في الطلب وفقاً لآخر الأبحاث التي أجرتها شركة لاين سايت المتخصصة في مجال الاستشارات العالمية.

وجاء في بحث الورقة البيضاء التي أصدرتها لاين سايت تحت عنوان “هايبر أكتيف هايبر سكيل”: كشفت الخطوة القادمة من الثورة الرقمية عن زيادة معدل النمو السنوي المركب لقطاع مراكز البيانات على مستوى العالم بنسبة 11٪ بين عامي 2016 و2020، مع توقعات بزيادة الطلب على تخزين البيانات بنسبة 40٪ على أساس سنوي.

وتعليقاً على ذلك، قال كيران ماكورماك، المدير الإقليمي لشركة لاين سايت في منطقة الشرق الأوسط: “ترتبط الزيادة في الطلب على مراكز البيانات، لا سيما بيانات “الهايبر سكيل” التي يمكنها معالجة البيانات على آلاف الخوادم في وقتٍ واحد، ارتباطاً مباشراً بالزيادة السنوية لحركة البيانات والتي تبلغ 28%. في الوقت الذي يشهد فيه العالم زيادة كبيرة في عدد مستخدمي الإنترنت، مع توقعات تفيد إلى وجود مليار مستخدم إضافي بحلول عام 2020. لو نظرنا إلى اللاعبين الرئيسيين في السوق العالمية، لوجدنا بأنهم استثمروا نحو 26 مليار دولار أمريكي في مراكز بيانات “الهايبر سكيل” عام 2015، بهدف كسب جميع الفرص المتاحة لبناء هذا القطاع. وفي منطقة الشرق الأوسط، نشهد بالفعل زيادة في الطلب من عدة شركات تتطلع إلى تطوير مراكز بيانات أكبر قادرة على مواجهة الطلب المتزايد في هذه المنطقة”.

وفي هذا السياق، شهدت لاين سايت زيادة تراوحت ما بين 30 إلى 40٪ في عدد من عمليات تطوير مراكز البيانات لديها حول العالم في السنوات الثلاث الأخيرة. وحتى الآن، قدمت الشركة خبرتها في تطوير أكثر من 180 مشروعاً في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك تقديم خدمات إدارة التكاليف في أول مشروع نموذجي في دول مجلس التعاون الخليجي.

هل قرأت أيضاً؟

وقد أنجزت الشركة بالفعل عدة مشاريع تتعلق بمراكز البيانات في كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والبحرين بتكلفة بلغت 250 مليون دولار أمريكي.

واختتم ماكورماك قائلاً: “منذ افتتاح مكتبنا الإقليمي في دبي عام 2008، أصبحت لدينا خبرة كبيرة في تنفيذ مشاريع مراكز البيانات في الشرق الأوسط. إن خبرتنا في تقدير التكاليف وإدارة العطاءات والتعيينات، بالإضافة إلى وضع الاستراتيجيات وتنفيذها ساهم في فوزنا بالعديد من المشاريع البارزة. نحن نتفهم التحديات التي نواجهها عند تقديم هذه البنية التحتية الحيوية.  ومن هنا، فنحن قادرون على تقديم خدمات سلسة تساعد العملاء على خفض التكاليف وتحقيق الكفاءة المطلوبة”.

تتمتع لاين سايت بمكانة عالمية مرموقة، ويتوزع نشاطها على 20 مكتباً إقليمياً بما في ذلك أوروبا والشرق الأوسط وآسيا والمحيط الهادئ والولايات المتحدة الأمريكية. تعمل الشركة حالياً في 150 دولة حول العالم وتزيد قيمة مشاريعها التي تركز على الأبحاث والتطوير عن 10 مليارات دولار أمريكي.

لربما يكون هذا الخبر محط اهتمام أصدقائك! إذن لم لا تبادر وعلى الفور إلى إطلاعهم على هذا الخبر المهم من خلال إحدى  وسائل التواصل الاجتماعي …