لحياة عصرية بامتياز

طائرة مدنية صغيرة واعدة بأنامل سيبيرية

يعكف المهندسون في معهد “تشابليغين” للبحوث العلمية في سيبيريا على تصميم طائرة مدنية صغيرة سريعة لصالح الخطوط الجوية المحلية الروسية تتسع لما قدره 19 راكباً.

وقال ناطق باسم المعهد: “على الرغم من أن الطائرة ستتسع لـما قدره 19 راكباً، إلا أن الحلول الهندسية التي تمت تجربتها في إطار هذا المشروع، من حيث متانة الجسم وتكنولوجيا التصنيع، يمكن أن تستخدم مستقبلاً عند تصنيع طائرة مدنية ستتسع لثلاثين أو  أربعين راكباً”.

طائرة مدنية صغيرة واعدة-03

من جانبه، أفاد دميتري سميرنوف، رئيس قسم الدراسات الواعدة في المعهد في كلمة ألقاها في مؤتمر “مشاريع إنتاج المحركات الجوية للطيران المحلي”: إن سرعة الطائرة  النفاثة الواعدة ستبلغ 700 كيلومتر في الساعة، ومدى الطيران  لا يقل عن 3000 كيلومتر. أما ارتفاع تحليقها فسيبلغ 7 آلاف كيلومتر ووزنها 15.5 طناً. ويمكن أن تستخدم الطائرة في درجات الحرارة من 60 تحت الصفر إلى 50 درجة فوق الصفر. كما يمكن استخدامها كطائرة فاخرة”.

طائرة مدنية صغيرة واعدة-04

ويعمل خبراء المعهد إلى جانب تصميم الطائرة المدنية الواعدة على تطوير طائرة “ياك -40” السوفيتية (أنتجت عام 1975)، والتي كانت تشكل لعشرات السنين أساس الطيران المدني في الخطوط الجوية السوفيتية والروسية المحلية والإقليمية.

المصدر: RT