لحياة عصرية بامتياز

زورق أستون مارتن السريع ..تحفة حقيقية بكل المقاييس

40

 بعد تقديم عرضه العالمي الأول في موناكو في سبتمبر من العام 2016، سيُعرض النموذج الأصلي للزورق السريع AM37  من أستون مارتن، وذلك للمرة الأولى في معرض ميامي بيتش لليخوت، والذي يقام في الفترة الممتدة ما بين 16 و20 فبراير 2017. ويشكّل المعرض الذي يدخل عامه التاسع والعشرين، موطناً لأكبر مجموعة من اليخوت الضخمة في العالم وسيزيح الستار عن زورق أستون مارتن السريع ليكون أحد المعالم البارزة في المعرض.

ويمثّل الزورق السريع AM37  من أستون مارتن تحدياً للوضع الراهن للعالم الملاحي ويتيح التعبير الأصلي للـ DNA للماركة ليقدّم مفهوماً ملاحياً جديداً بالكامل، يجمع بين التكنولوجيا المبتكرة والبراعة المفصلة حسب الطلب مع تحقيق توازن مثالي بين التصميم والهندسة، الأداء والراحة، والرفاهية والأداء الوظيفي.

زورق أستون مارتن السريع AM37

صُمّم زورق AM37 – الذي يمكنه أن يحمل حتى ثمانية أشخاص – وصُنع مع الاهتمام الدقيق بالتفاصيل، أفضل مستويات التصنيع، ودرجة لا تصدق من التطور. وقد بُني القارب في أحواض شركة يخوت كوينتيسنس في المملكة المتحدة، وذلك وفقاً لأعلى المعايير.

يستفيد سطح المركب المنزلق من تكنولوجيا فريدة من نوعها، تسمح للمالكين بتغطية قمرة قيادة القارب بالكامل بلمسة زر واحدة؛ بينما صُنع الزجاج الأمامي الملفوف من قطعة واحدة من الزجاج المنحوت والملفوف بانسيابية فوق مقدمة AM37، مما يؤسس بإنحنائه الشديد المزدوج معاييراً جديدة في الصناعة.

قمرة القيادة في زورق أستون مارتن السريع AM37

ويتم تخزين مظلة كهروهيدروليكية مصنوعة من الألياف الكربونية فوق فتحة المحرك عندما لا تكون قيد الاستخدام، وتسمح منصة سباحة ممتدة من سطح المركب الخلفي، بسهولة الوصول إلى الماء. عند الدفة، تعكس لوحة قيادة زورق AM37 المصنوعة من الألياف الكربونية العناصر التصميمية الأنيقة لأكثر السيارات الرياضية تطوراً من أستون مارتن. وتشمل أجمل أنواع الجلود بمميزاتها الوظيفية، مثل عجلة القيادة ومقابض الكبح وعصا التحكم من المعدن المصقول.

بالإضافة إلى كونه مركب نهاري، يمكن استخدام زورق AM37 خلال الليل بتحويل الطاولة إلى سرير مزدوج مريح؛ بينما جُهّزت المقصورة جيداً بإضاءة متغيرة وتكييف الهواء، كما يضمن وجود ثلاجة، فرن ميكروويف، آله لصنع القهوة ومرحاض على متنه، تحقيق الراحة القصوى. وتمتاز المواد المستخدمة كالجلود، المعادن، الزجاج والخشب بأنها أصيلة بينما وضّعت اللمسات النهائية لها بشكل رائع.

يبقى لنا أن نشير إلى أن  موديل 37 يتوافر في طرازين اثنين أولهما الزورق AM37 والذي يمكنه بلوغ سرعة قصوى تقدر بنحو 45 عقده، ويمكن تزويده بمحركين يعملان على الديزل من ميركوري باستطاعة 370 حصاناً، أو محركين يعملان على البنزين من ميركوري، أيضاً، وباستطاعة 430 حصاناً.  أما الثاني فهو الزورق AM37S بسرعة تُقدّر بـ 50 عقده مستمدة من محركي بنزين توأمين من ميركوري باستطاعة 520 حصاناً.