‎ ‎سيارات كهربائية طويلة المدى ستغصّ بها الأسواق قريباً

في ظل الإقبال الشديد الذي شهدته سيارات كهربائية عدة، وجدت شركات صناعة السيارات نفسها في صراع محموم فيما بينها للظفر بحصة الأسد في تلك السوق الواعدة، وهكذا شرعت في إنتاج وطرح الكثير من السيارات الكهربائية طويلة المدى (التي يمكنها قطع مسافات كبيرة بالشحنة الواحدة للبطارية).

 ولعل أبرز تلك السيارات يتمثل في الآتي:
سيارة تسلا موديل 3

أزاحت شركة صناعة السيارات “تسلا” الستار عن سياراتها طويلة المدى موديل 3 في 31 مارس (آذار) من العام 2015.

سيارة تسلا موديل 3
تقطع مسافة 346 كيلومتراً دون الحاجة لإعادة الشحن

حيث أوضح إيلون ماسك المدير التنفيذي لشركة “تسلا” أن السيارة التي تضم خمسة مقاعد لن يتم إنتاجها إلا في أواخر العام القادم. حيث تمكنها قدرتها من قطع مسافة 346 كيلومتراً دون الحاجة لإعادة الشحن. وسوف تُطرح بسعر 35 مليون دولار، كما يمكن طلبها مقدماً في دول عدة كبريطانيا، والصين، والهند، والبرازيل.

شيفروليه بولت إي في

وفي وقت مبكر من العام الماضي كشفت شركة صناعة السيارات “جنرال موتورز” عن تصنيعها لأول طراز من السيارات الكهربائية طويلة المدى وبأسعار معقولة لشركة “شيفروليه” خلال العام الجاري تحت اسم (Chevrolet Bolt EV) لتصبح متاحة للجمهور خلال العام القادم.

شيفروليه بولت إف
تقطع 383 كيلومتراً في كل شحنة

تتميز السيارة بقدرة عالية تتيح استخدامها لأيام عدة دون الحاجة لإعادة شحن البطارية. إذ تستطيع قطع 383 كيلومتراً لكل شحنة. كما تتميز بطارية السيارة بإمكانية الشحن السريع، حيث تكفي ساعة واحدة من شحن البطارية إلى قطع أكثر من 25 ميلاً. وأعلنت الشركة أن هذه السيارة ستُطرح بسعر يبدأ من 33 ألف دولار أميركي.

هيونداي أيونيك

كشفت شركة “هيونداي” خلال معرض جنيف الدولي للسيارات في مارس (آذار) 2015 عن النسخة التجريبية من سياراتها هيونداي أيونيك التي ستتوفر بثلاثة نماذج مختلفة من المحركات؛ أولها النموذج الهجين، ثم النموذج الهجين القابل للشحن، بالإضافة إلى النموذج الكهربائي بشكل كامل.

هيونداي أيونيك
محرك احتراق إلى جانب المحرك الكهربائي

ستتاح السيارات الكهربائية بشكل كامل بنهاية العام الجاري في الولايات المتحدة الأميركية. فتستطيع السيارة قطع مسافة 177 كيلومترا للشحنة الواحدة، ودون الحاجة إلى شحنها لمرة أخرى. بينما ستصبح السيارات الهجينة القابلة للشحن التي تحتوي على محرك احتراق إلى جانب المحرك الكهربائي متاحة للجمهور خلال منتصف العام القادم 2017. كما لم يُحدد أسعار النماذج الثلاثة بعد.

فيسكر إي- موشن

أعلن هنريك فيسكر مصمم السيارات والرئيس التنفيذي لشركة “فيسكر” في أكتوبر (تشرين الأول) 2016 عن بدء شركته في تصنيع سيارة كهربائية طويلة المدى جديدة قادرة على المنافسة مع السيارات الكهربية لشركة “تسلا”، ويمكن استخدامها لأيام عدة دون الحاجة لإعادة شحنها.

فيسكر إي – موشين

إذ سيتم إطلاق السيارة خلال العام 2017 تحت اسم Fisker E-Motion، حيث تستطيع قطع مسافة 644 كيلومتراً للشحنة الواحدة. وتبلغ سرعتها القصوى 161 ميلًا في الساعة. كما لم تُعلن الشركة عن سعر تلك السيارة بعد.

أودي – ترون

أكدت شركة “أودي” في يناير (كانون الثاني) من العام 2016 عن خططها لبدء إنتاج أول سيارة دفع رباعي طويلة المدى، وكهربائية بشكل كامل. حيث تحتوي سيارات الدفع الرباعي الجديدة من “أودي” على ثلاثة محركات تمكن السيارة من قطع مسافة تصل إلى 499 كيلومتراً دون الحاجة لإعادة الشحن. فبالإضافة إلى القدرة العالية تتميز السيارة بإمكانية الشحن السريع. كما كشفت الشركة أن السيارة ستصبح متوفرة في ألمانيا بحلول عام 2018، ولم يتم الكشف عن سعرها حتى الآن.

أودي – ترون
بورش ميشن – إي

كشفت شركة “بورشه” في ديسمبر (كانون الأول) الماضي عن استثمارها لمليون دولار في بدء إنتاج أول سيارة كهربائية بشكل كامل، تستطيع المنافسة مع باقي السيارات طويلة المدى. وسوف تحمل السيارة اسم Mission E، وتستطيع قطع مسافة 499 كيلومتراً دون الحاجة لإعادة الشحن مرة أخرى، وبالتالي ستصمد السيارة بالشحنة الواحدة لأيام عدة.

بورش ميشن – إي
قدرة فائقة على الشحن السريع للبطارية

تتميز السيارة بقدرتها الفائقة على الشحن السريع للبطارية، حيث تصل البطارية إلى نسبة 80% في خلال 15 دقيقة فقط. بالإضافة إلى سرعتها العالية التي تمكنها من قطع 60 ميلاً في أقل من أربع ثوان. ومن المتوقع أن تُطرح السيارة في الأسواق بحلول عام 2020.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More