السيارة الطائرة.. لم تعد حلماً على ورق! 

6٬386

نجحت شركة هولندية تدعى Pal-V في تطوير وإنتاج مركبة رياضية طائرة اجتازت كل الاختبارات المطلوبة، لتصبح أول نموذج قابل للاستخدام التجاري لما يعرف بـ “السيارة الطائرة”.

الابتكار الجديد عبارة عن سيارة رياضية هجينة ثنائية المقاعد، وثلاثية العجلات، تعمل بمحرك من 4 أسطوانات، مصنوعة من ألياف الكربون والألمنيوم، ولا يزيد وزنها على 670  كلغ.

وفي غضون 10 دقائق يمكن تحويلها إلى طائرة جايروكبتر تستطيع التحليق على علو 4 ألاف قدم. وتأتي مزودة بخزان وقود سعة 27 غالون يكفيها للطيران مسافة 350 كلم، والسير مسافة 1200 كلم برًا.

على الأرض تصل سرعة Pal-V  إلى 180 كلم/بالساعة، فيما لا يستغرق انطلاقها من الصفر إلى سرعة 100  كلم/بالساعة سوى 8 ثوان فقط. ولعل أكثر ما يميزها أنها متوافقة مع قوانين الملاحة الجوية والتشريعات المرورية في الكثير من بلدان العالم.

 

وعندما تتحول إلى طائرة، فإنها تستطيع الإقلاع ضمن مسافة لا تزيد على 165 متر، فيما لا تتطلب سوى 30  متر فقط للهبوط، ما يجعلها عملية جدا وقابلة للاستخدام.

أما شروط قيادتها فتتضمن رخصة سياقة سيارة، ورخصة قيادة طائرة رياضية Sports Pilot Certificate ، ودفع 600  ألف دولار ثمنا لشرائها!