لحياة عصرية بامتياز

عامل بناء آلي… أحدث ابتكارات العلماء بسويسرا

8

صمم علماء بالتعاون مع مهندسين معماريين في  مدينة زيوريخ السويسرية عامل بناء آلياً يمكنه التجول في مواقع البناء، ووضع أحجار البناء في أبنية معمارية مبرمجة سابقاً.

وفي معرض تعليقه على هذا الابتكار المثير، يقول “ماثياس كوهلر”، المهندس المعماري والأستاذ المشرف على فريق البحث: ” إن هذا الروبوت (الإنسان الآلي) يعتبر أول آلة يمكنها فعلياً الذهاب إلى مواقع الإنشاءات وبناء تصاميم غير قياسية، وهي التصاميم المتنوعة، وأن تتكيف مع الظروف المحلية مباشرة في موقع البناء”.

ويتألف الروبوت من ذراع صناعية مثبتة على قاعدة متحركة، وهوفوق ذلك مزود بمجس ليزر ثنائي الأبعاد موصول بحاسوب، وذلك للمساعدة في رسم خريطة ثلاثية الأبعاد لموقع العمل.

وتسمح الخريطة للروبوت بمعرفة موقعه في كافة الأوقات والتحرك في محيط موقع الإنشاء دونما حاجة للمساعدة من أحد، كما يمكنه التكيف تلقائياً مع التغيرات الصغيرة في التصميم.

يضم الروبوت عدداً من المستشعرات التي يمكنها قياس المسافة، كما يملك وحدة لقياس وجهة الروبوت في الفضاء المحيط، وكاميرات. وبدمج كل هذه التقنيات معاً، يعرف الروبوت موقعه في المكان.

هذا ويضم الروبوت حاسوبين اثنين، خصص أحدهما للتحكم بالذراع، فيما  صمم الآخر للتحكم بالروبوت بوجه عام، ومن خلالهما يحسب العلماء عبر الإنترنت المعلومات اللازمة للروبوت كي يتحرك ويعرف مكانه.

ويؤكد العلماء أن للروبوت البنّاء فوائد عدة، لعل من أهمها تقليص وقت التخطيط الضروري الذييسبق أي عملية البناء. ويعتقد “كوهلر” أنه في غضون السنوات الخمس المقبلة سنشاهد روبوتات متحركة في مواقع الإنشاءات.