لحياة عصرية بامتياز

إسفلت “إسفنجي” يبتلع الماء في ثوان

13

عجّت مواقع الإنترنت وصفحات التواصل الاجتماعي بابتكار أطلقته شركة توبمكس Topmix الأميركية يتمثل في نوع جديد من الإسفلت “الإسفنجي” النافذ، لديه القدرة على امتصاص كميات كبيرة من المياه في الشوارع بسرعة عالية، ما يجعله حلا مميزا وفعالا لتفادي الفيضانات والسيول الناجمة عن العواصف والأمطار الغزيرة.

ومن شأن هذا الابتكار أن يتيح للحكومات تقليل تكاليف التجهيزات الخاصة بالتعامل مع السيول والفيضانات، بالإضافة إلى توفير نفقات الصيانة المترتبة على ذلك. ويمكن للمتر المربع الواحد من هذا الإسفلت امتصاص قرابة 600 لتر من المياه في الدقيقة الواحدة.

وتتلخص فكرة هذا الإسفلت في استخدام نوع أكبر من الحصى مقارنة بالأنواع التقليدية من الإسفلت، ما يجعل المياه تتسرب من خلاله مباشرة إلى شبكة الصرف في الأسفل، الأمر الذي يجعله أيضا موفراً لموارد المياه والاستفادة منها.

وأفادت سكاي نيوز عربية نقلاً عن بيان لشركة توبمكس إن هذا الاسفلت لن يوفر المياه ويكافح السيول والفيضانات فقط، بل سيساعد أيضاً في خفض درجات حرارة الطرق خلال الموجات الحارة بناءً على تبخر المياه التي تجمعت في أنابيب الصرف وتبريد الشوارع.