لحياة عصرية بامتياز

ملتقى الأناقة والفنون الأفضل في العالم!

39

أثبت ملتقى “شانتيي آرتس آند إيليغانس” مكانته الكبيرة بين معارض ومسابقات السيارات حيث صنّفه كل من الصحافة المتخصصة في صناعة السيارات وجامعي التحف على حد سواء بأنه الأفضل في العالم، حيث يعد واحد من أهم ثلاث منافسات دولية كبرى للأناقة، وتشكل رعاية وزارة الثقافة الفرنسية للملتقى هذا العام حدثاً بارزاً، كما زاد عدد الزوار بنسبة 35٪ عن النسخة الأولى، وهو ما يوضح شغف فرنسا الكبير بهذا الحدث، إذ أنه أحيا تقليداً فرنسياً شهيراً منذ عشرينيات القرن الماضي، الذي اختفى منذ عشرات السنين وعاد إلى الواجهة بفضل الجهود الكبيرة لـ “ريتشارد ميل”.

File19
بدأت أحداث هذا الملتقى مع عطلة نهاية الأسبوع مع بطولة البولو ممثلة ببعض أفضل اللاعبين الدوليين، والتي نظمها بابلو ماك دونو في نادي البولو في شانتيي، شريك ريتشارد ميل مؤخرا. كما حصل الضيوف على فرصة فريدة للانضمام إلى اللاعب الأرجنتيني، شريك العلامة التجارية، وفريقه في حفل الشواء الأرجنتيني ضمن أجواء ريفية هادئة. وفي أعقاب ذلك، تم افتتاح معرض فرانسوا الأول في قاعة جو دو بوم التابعة لمتحف كونديه الشهير.

فتحت بوابات القصر صباح الأحد للترحيب بأفواج من الضيوف جاؤوا للاستمتاع بمشاهدة أجمل السيارات في العالم واكتشاف – أو إعادة اكتشاف – أناقة سيارات الماضي ذات الهياكل المصنوعة من قبل بعض من أكبر الأسماء في عالم تصميم السيارات.

استضافت الحدائق المصممة من قبل لو نوتر، والذي صمم حدائق فرساي أيضاً، عدداً من أندية السيارات مثل فيراري، رولز رويس، جاكوار و أستون مارتن. حيث تقاسم جميعهم الحديقة التي تمتد على مساحة 155 هكتار مع أعظم الشركات المصنعة في عصرنا، مثل بوجاتي، ماكلارين و مرسيدس، وانضم اليهم ملوك تتويج الأمجاد في سباقات السيارات، مثل (F1 BRM H16) طراز عام 1967 وفيراري (312B2) طراز عام 1971.

File7

أعجبت العائلات والذواقة في مجال السيارات على حد سواء ببرنامج الملتقى الساحر، والذي يحتفل به أعظم فناني صناعة السيارات ومتخصصي الخبرة الفنية وأنماط الحياة الفرنسية معاً، مع العديد من ورش العمل والأنشطة المثبتة حول القصر خصيصاً لهذه المناسبة.

وقامت لجنة مؤلفة من حوالي 40 خبير من الخبراء المشهورين بالتحكيم في ثلاث مسابقات للسيارات جرت خلال النهار.

جمعت منافسات الأناقة العالمية “Concoursd’Elégance” بين  دور الأزياء الراقية وجمالية مفهوم السيارات النموذجية، حيث قامت مجموعة من سبع عارضات يرتدين أزياء لأهم المصصمين العالميين بمرافقة سبع تصاميم سيارات لشركات سيارات عالمية. وحظيت سيارة BMW 3.0 CSL Homage بتقدير كبير من قبل نظرائها بالفوز بلقب أرقى سيارة.

File21
تم تقييم الحالة العامة والتجديد والأهمية التاريخية لمئات من السيارات المشاركة في هذه المنافسة الدولية. وقد تم منح جائزة “أفضل عرض” من ريتشارد ميل جائزة لسيارة السيد إيفرت لومان الخاصة (مرسيدس 500 ك من طراز 1936)، والتي تم إخراجها من متحف لومان خصيصا للمشاركة بهذا الحدث.

وفي الوقت نفسه، تم عرض 850 سيارة تقريباً من 40 نادياً في مسابقة النوادي “Concours des Clubs”، حيث تم الحكم على السيارات ليس فقط من حيث العرض ونوعية الترميم، ولكن أيضاً على الطريقة التي قدمت فيها خلال الغداء التقليدي على العشب. يدين نادي “ميس دي ديلاج” بانتصاره في هذه الفئة للمشاركة الاستثنائية التي قدمها أعضائه.

حصلت شركة ريتشارد ميل، أحد الشركات المهتمة بالسيارات مع شغف مميز لسيارات الفورمولا ون F1 من الستينات والسبعينات على جائزة آلانفيغاريتلأفضل سيارة فورمولا ون مع  BRM P 115 H16 ذات الهيكل خفيف الوزن 01 من عام 1967، وهو موديل فريد من نوعه. ذات 16 اسطوانة، تشكيل H، ويعتبر المحرك بسعة 3.0 لتر واحداً من محركات السيارات الأكثر تعقيداً على الإطلاق.

ريتشارد ميل و بيتر أوتو للسيارات مسرورين لمشاركتهم في هذا الملتقى الراقي، والذي أثبت نجاحه في ساحة السيارات العالمية. ومن المقرر انعقاد النسخة الثالثة لهذا الملتقى عام 2016 في شاتو دي شانتيي أيضا، واعدين بقضاء يوم أحد آخر في الريف الهادئ برفقة بعض من أفضل السيارات في العالم.