لحياة عصرية بامتياز

“١٢ يوما في عمان” ضمن سلسلة وثائقيات ناشيونال جيوغرافيك

42

تم اختيار الفيلم الوثائقي القصير “١٢ يوماً في عُمان” لعرضه ضمن قائمة الأفلام القصيرة على موقع “ناشيونال جيوغرافيك”. ويسلط الفيلم الضوء على المقوّمات الطبيعية والسياحية المتميّزة في السلطنة.

وقام بإعداد الفيلم وإنتاجه المخرج الألماني ماركو روث الذي ألقى الضوء على المشهد الثقافي الغني والمعالم الطبيعية المتميّزة التي تزخر بها سلطنة عُمان، كما يمكن مشاهدته عبر الموقع الإلكتروني التابع لـ”ناشيونال جيوغرافيك”.

ويرصد “١٢ يوماً في عُمان” رحلة ماركو وأصدقائه عبر أبرز المناطق السياحية والطبيعية في سلطنة عُمان، حيث يعرض لقطات للجبال الخضراء والشواطئ الرملية والكثبان الصحراوية والمدن التي تعج بالحياة في مختلف أنحاء السلطنة. ويُذكر أنّ فئة “الأفلام القصيرة” على موقع “ناشيونال جيوغرافيك” عبارة عن مجموعة مختارة من الأفلام الإبداعية لمخرجين موهوبين يسلّطون الضوء على الوجهات الأكثر جاذبية واستقطاباً حول العالم. ويتم اختيار هذه الأفلام من قبل الموقع وفقا لمعايير محددة تتعلّق بالمحتوى والجمالية الفنية لكل فيلم.

وقال سالم بن عدي المعمري، مدير عام الترويج السياحي لدى وزارة السياحة بسلطنة عُمان: “نحن سعداء بأن يتم عرض فيلم “١٢ يوماً في عُمان” ضمن قائمة الأفلام القصيرة على موقع “ناشيونال جيوغرافيك” للعام الحالي. ونثمّن ما قام به المخرج ماركو روث لتسليط الضوء على الجمال الطبيعي للسلطنة عبر هذا الفيلم والذي نطمح ان يلقى إقبالاً واسعاً في مختلف أنحاء العالم. وسيسهم الفيلم أيضاً في الترويج للسياحة من خلال استقطاب السياح والمسافرين من دول العالم لزيارة عُمان وابراز المقوّمات السياحية العديدة التي تتميز بها.”