هل تساعد الأضواء الساطعة في إبعاد شبح ألزهايمر عن الإنسان؟

459

توصلت دراسة حديثة إلى أن التعرض للضوء الساطع (flashing lights) يحفز جهاز المناعة في الدماغ على تنظيف البروتينات المضرة التي ترتبط بمرض ألزهايمر.

وأجريت الدراسة على الفئران نفذها فريق بقيادة لى هوي تساي، وهو مدير معهد بيكور للتعلم والذاكرة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة، ونشرت في مجلة “نيتشر”.

ألزهايمر…حقائق وأرقام


ووجد الباحثون أنه إبان تعريض الفئران للضوء الساطع لمدة ساعة يومياً على مدار أسبوع، جرى تحفيز موجات دماغية اسمها (gamma oscillations) التي عادة ما تكون مضطربة لدى مرضى ألزهايمر، وانخفضت كمية لويحات بروتين أميلويد في أدمغة الفئران بنسبة 60%.

أعراض المرض


ويبدو أن هذا النشاط الدماغي الناتج عن الضوء يحفز خلايا المناعة لامتصاص بروتين أميلويد.

ومع ذلك قال قائد الدراسة ثمة تساؤلات عما إذا كان يمكن تطبيق هذه النتائج على البشر، وعما إذا كان بإمكانها أن تحسن الأعراض لدى المرضى بالفعل.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط