معرض لندن للقوارب …وجهة الترف الأولى في العالم

577

شهد معرض القوارب واليخوت في لندن في دورته الـ62 إطلاق منتجات جديدة، لعل من أبرزها يخوت فارهة بأحجام كبيرة، وشهدت أروقة المعرض حضوراً لافتاً للأثرياء العرب.

يتوقع متابعون لصناعة القوارب أن يرتفع الطلب على مختلف اليخوت الفاخرة تماشياً مع تزايد نخبة الأثرياء في العالم، وسيوفر ذلك فرصة لتحقيق بريطانيا عائدات إضافية من هذه الصناعة التي تدر عليها حالياً أكثر من 8 مليارات دولار سنوياً

وحضر المعرض أكثر من 400 شركة عاملة في قطاع الملاحة البحرية الترفيهية من كل أنحاء العالم، بما فيها شركات من الشرق الأوسط.

وعلى الرغم من الأزمات التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط، كان العرب السباقين لاقتناء المنتجات الفاخرة التي تفنن العارضون في تقديمها.

وفي هذا الشأن، قال “فيل بوبهام”، المدير التنفيذي لشركة “صن سيكر” لصناعة اليخوت البريطانية: “إن سوق الشرق الأوسط مهم بالنسبة للشركة بالنظر لتواجد عدد من الزبائن الأثرياء المولعين بالماركات الفاخرة.”

معرض القوارب واليخوت في لندن

وأوضح أن شركته تعرض يخوتاً فخمة مصممة لتلبية رغبات كل زبون على حدة، وتستجيب لمتطلباته في ما يتعلق بالأجهزة والفرش والمواد المستعملة.

ويتوقع متابعون لصناعة القوارب أن يرتفع الطلب على مختلف اليخوت الفاخرة تماشياً مع تزايد نخبة الأثرياء في العالم، وسيوفر ذلك فرصة لتحقيق بريطانيا عائدات إضافية من هذه الصناعة التي تدر عليها حالياً أكثر من 8 مليارات دولار سنوياً.

معرض لندن للقوارب واليخوت

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط