كيفن دوجار…الأمريكي الذي قضى 20 عاماً في جريمة ارتكبها توأمه

1٬510

أفرجت السلطات الأمريكية عن رجل يدعى كيفن دوجار كان يقطن في إحدى مدن ولاية شيكاغو الأمريكية بعد أن أمضى ما يربو على 20 عاماً خلف القضبان بتهمة القتل في حادث إطلاق نار مميت عام 2003.

وقال رونالد سافير محامي المتهم كيفن دوجار، لشبكة “إن بي سى نيوز” الأمريكية إن “موكله بدا متأثراً، وبدأ البكاء فور إطلاق سراحه في وقت سابق من الآن من سجن كوك كاونتي، والتقى بأحبائه كرجل حر”.

وأدين دوجار عام 2005 وحكم عليه بالسجن 54 عاماً، ومع ذلك، بدا أن مصيره قد حُدد بما وصفه المحامي بأنه “أغرب من الخيال”. إذ اعترف كارل سميث، توأم دوجار بارتكاب جريمة القتل، في رسالة بعثها إلى دوجار عام 2013، بعد ما يقرب من عقد من إدانته.

وروجعت القضية، وألغت محكمة الاستئناف إدانة كيفين دوجار بجريمة القتل في وقت لاحق، بعد استئناف قدمه مركز الإدانات الخاطئة في كلية بريتزكر للقانون بجامعة نورث وسترن. وسيبقى في منشأة سكنية انتقالية لمدة 90 يوماً لحين إطلاق سراحه نهائياً.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط