مخترع شبكة الويب العالمية: ظاهرة الهيمنة على الإنترنت يجب أن تنتهي

قال تيم بيرنرز لي، مخترع شبكة الويب العالمية، إن هيمنة عمالقة الإنترنت يجب ألا تدوم، وأنه لا بد من إحداث تغيير عاجل، وذلك بغية تقليص الفجوة الرقمية في وصول الشباب إلى الإنترنت.

ووفقاً لما أتى ذكره على لسان بيرنرز لي، الذي ابتكر نظام الملاحة عبر الإنترنت المعروف باسم شبكة الويب العالمية في العام 1989، فقد انتابه شعور بعدم الراحة، شعور بأن العالم بحاجة إلى قلب الأمور بغية تغييرها”.

وكانت حوادث مهمة عدة، على غرار الخلاف الذي احتدم بين “فيسبوك” وأستراليا وأدى إلى حجب الشبكة الاجتماعية المحتوى الإخباري في البلاد، دفعت العديد من المواطنين والحكومات إلى إعادة تقييم علاقاتهم بشركات الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي العملاقة.

وفي هذا الشأن، قال  بيرنرز لي: “أنا متفائل، ذلك لأننا رأينا بعض مظاهر الهيمنة على الإنترنت من قبل، ومن ثم ما لبثت أن تغيرت الأمور. إذ إن الناس باتوا يقاومون ظاهرة استخدام وإساءة استغلال البيانات الشخصية. كما أن هناك وعي كبير بأن الأمور ينبغي أن تتغير”.

وأشار إلى أن مزيجاً من السياسات الحكومية والتكنولوجيا يمكن أن يساعد الناس على استعادة السيطرة على بياناتهم وحياتهم على الإنترنت.

ويعمل بيرنرز لي 65 عاماً، على مشروع يسمى “سوليد”، يسيطر فيه المستخدم على بياناته الشخصية، بدلاً من منصات مثل “فيسبوك“.

واختتم تيم بيرنرز لي حديثه بالقول: “لا ريب في أن الاعتراف بالإنترنت باعتباره أحد الحقوق الأساسية، على غرار النظرة إلى الكهرباء في القرن الماضي، أمر ضروري وحيوي للغاية،  لا سيما في عالم يسيطر  عليه القادرون على الوصول إلى الشبكة”.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط