ريلاكس إنترناشونال تؤكد على مواصلة الالتزام بمنتجات عالية الجودة حرصًا على سلامة المستهلكين

2٬816

استجابة للمخاوف حول السجائر الإلكترونية ومكونات السوائل الإلكترونية النابعة من الاعتقادات الخاطئة تؤكد شركة السجائر الإلكترونية ريلاكس إنترناشونال مواصلة الالتزام بتقديم منتجات التدخين الإلكتروني بأعلى معايير الجودة، فضلًا عن استخدام مكونات عالية الجودة من المواد الآمنة المستعملة في صناعة الأغذية لإنتاج السوائل الإلكترونية.

تنتشر العديد من المعلومات المغلوطة بشأن التدخين والإقلاع عنه، وأكثرها شيوعًا أن مادة النيكوتين هي المكون السام المسؤول عن الأمراض والوفيات المرتبطة بالتدخين. ولعل ذلك دفع بعض المستهلكين البالغين إلى افتراض أن السجائر الإلكترونية ضارة بالصحة تمامًا مثل سجائر التبغ التقليدية لاحتوائها على مادة النيكوتين.

قامت العديد من سلطات الصحة العامة بدَحْض تلك المعلومات مما عزز من مكانة السجائر الإلكترونية باعتبارها البديل الأفضل لسجائر التبغ التقليدية، فضلًا عن كونها أداة فعالة للإقلاع عن التدخين .

تؤكد أعداد متزايدة من سلطات الصحة العامة بما في ذلك دائرة الصحة في نيو ساوث ويلز أستراليا أن النيكوتين مادة طبيعية تنتجها النباتات من فصيلة الباذنجانيات. في حين تكمن الأضرار الحقيقية في 7,000 من المواد السامة والكيماوية الأخرى الناتجة عن احتراق التبغ خاصة القطران وأول أكسيد الكربون.

وفي إطار امتثال ريلاكس إنترناشونال لأعلى معايير الجودة وتميزها بالموثوقية فهي تحرص على استخدام مكونات آمنة في صناعة السوائل الإلكترونية، بما في ذلك المكونات المستخدمة في صناعة المواد الغذائية، وذلك على غرار التالي:

  •  الجلسرين النباتي المستخدم في المخبوزات
  • البروبيلين غليكول الموجود في منتجات الألبان
  • الخُبز، والمزيد
لا تحتوي منتجات ريلاكس إنترناشونال على المواد التالية:
  • رباعي هيدرو كانابينول
  • أسيتات فيتامين “هـ” المدرجة من قِبل المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها. كما جرى إدراجها ضمن قائمة المسببات المحتملة لأمراض الرئة المرتبطة باستهلاك السجائر الإلكترونية

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط