ذاتية القيادة من مرسيدس تحصل على ترخيص رسمي للسير في الشوارع العامة

420

حصلت سيارة مرسيدس من فئة “إي” على رخصة السير في ولاية نيفادا الأمريكية. وتحمل هذه السيارة خاصية القيادة الذاتية والتي تحتوي على نظام “درايفر بايلوت”، وتكون بذلك أول سيارة تحصل على هذه الرخصة في العالم.

اشترطت السلطات الأمريكية أيضاً أن يقوم السائق بالتحكم في السيارة في بعض الحالات أثناء السير، مثل الانعطاف أو عند التوقف وبداية القيادة. بالإضافة إلى ذلك لا يمكن للسائق قيادة السيارة في الفترة التجريبية لوحده ويتطلب وجود شخص ثان معه في السيارة

أصبحت سيارات الفئة “إي” من مرسيدس أول، والتي تحتوي على نظام “درايفر بايلوت”، أول مركبات ذاتية القيادة في العالم يمكنها السير في الشوارع العامة بعد أن وافقت ولاية نيفادا الأمريكية على إعطائها الضوء الأخضر للسير في الشوارع.

وقال مدير قسم التطوير في شركة مرسيدس توماس فيبر إن “إعطاء الشركة هذا الترخيص كأول سيارة يمكنها السير يوضح أن شركة مرسيدس تسبق الآخرين في مجال السيارات ذاتية القيادة. وفئة “إي” من مرسيدس ما هي إلا خطوة كبيرة في اتجاه استعمال كامل للسيارات ذاتية القيادة”، كما ذكر عنه موقع “أوتو ماغازين” الألماني.

مرسيدس الفئة إي ذاتية القيادة

ويشمل الترخيص التجريبي الذي منح لمرسيدس ثلاثة موديلات من فئة “إي”. ولكن يتطلب من الشركة تزويد هذا الطراز ببعض البرامج في نظام “درايفر بايلوت” الخاص في السيارة. واشترطت السلطات الأمريكية أيضاً أن يقوم السائق بالتحكم في السيارة في بعض الحالات أثناء السير، مثل الانعطاف أو عند التوقف وبداية القيادة. بالإضافة إلى ذلك لا يمكن للسائق قيادة السيارة في الفترة التجريبية لوحده ويتطلب وجود شخص ثان معه في السيارة.

إعطاء الشركة هذا الترخيص كأول سيارة يمكنها السير يوضح أن شركة مرسيدس تسبق الآخرين في مجال السيارات ذاتية القيادة. وفئة “إي” من مرسيدس ما هي إلا خطوة كبيرة في اتجاه استعمال كامل للسيارات ذاتية القيادة

وقدمت السلطات الأمريكية لوحات خاصة للسيارات ذاتية القيادة لكي يتم تمييزها في الشارع من قبل الآخرين، كما ذكر موقع “أوتو ماغازين” الألماني.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط