كلية دبي للسياحة تطلق دورة تدريبية متقدمة على منصّة “نهج دبي” لدعم جهود الاستدامة في الإمارة

2٬582

أعلنت كلية دبي للسياحة، ومبادرة “دبي للسياحة المستدامة”، التابعتين لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، عن تحديث منهاج الدورة التدريبية لدبي للسياحة المستدامة، والمتوفرة على المنصة التعليمية المبتكرة للكلية “نهج دبي”.

ويتزامن إطلاق النسخة المحسّنة من الدورة مع استعداد دولة الإمارات العربية المتحدة للدورة الثامنة والعشرين من مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 28)، المزمع إقامته في عام 2023 بمدينة إكسبو دبي، حيث يهدف المؤتمر لمناقشة مشكلة التغير المناخي من أجل إرساء مستقبل اقتصادي أكثر استدامةً وتطوراً.

وتوفر الدورة المحدثة مجموعةً من المساقات التعليمية الجديدة في مختلف التخصصات، والتي تركز على ترشيد استهلاك المياه والطاقة، وسبل تشكيل فريق متخصص بدعم الاستدامة، وتطبيق تدابير فاعلة في هذا السياق، كما تزود الدورة المشاركين بالمعارف اللازمة لضمان مراعاتهم مبادئ الاستدامة، وتطبيقها في قطاعي السفر والضيافة.

وتُعد “نهج دبي” منصة تدريب عالمية المستوى تمنح الموظفين، ممن يتعاملون مباشرةً مع السياح، مجموعةً كبيرةً من البرامج التعليمية والتثقيفية، وتدعم المنصة هؤلاء الموظفين من خلال تزويدهم بالتدريب التخصصي الذي يركز على التاريخ والثقافة والتراث وخدمة العملاء، والتي تمثل جميعها عوامل محوريةً لتقديم تجربة عملاء مميزة لزوار دبي.

ولعب منهاج الاستدامة منذ إطلاق الدورة في عام 2019 دوراً مهماً في تعزيز الجهود بهذا المجال في دبي، ليتكامل مع جهود مبادرة “دبي للسياحة المستدامة” في تعزيز مكانة الإمارة باعتبارها وجهةً سياحيةً تركز على تطبيق ممارسات الاستدامة.

إذ قام عدد من المنشآت الفندقية بتطوير محطات لتعبئة المياه، وتركيب ألواح طاقة شمسية، وكذلك تنفيذ مبادرات ترشيد استهلاك المياه وغيرها الكثير من المبادرات. كما شهد القطاع السياحي أيضاً في الأعوام الماضية انتشار مفهوم المزارع الداخلية لإنتاج الخضروات محلياً. هذا فضلاً عن دعم الفنادق للموردين المحليين للمنتجات الطازجة والدواجن والمأكولات البحرية ومنتجات الألبان، ما ينسجم مع مبادرات الأمن الغذائي في دولة الإمارات.

وتشمل الدورة التدريبية المحسّنة محتوىً جديداً، ودراسة عدد من أفضل الممارسات التي تقدمها مؤسسات رائدة في قطاعي الضيافة والسياحة، ومنها فندق أتلانتس النخلة، ومنتجع فورسيزونز دبي شاطئ جميرا، وفندق أرماني دبي، وهيلتون جاردن إن مول الإمارات، ومنتجع جيه إيه ذا ريزورت. كما تقدم الدورة معلومات حول مبادرة “دبي تبادر” للاستدامة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في عام 2022.

ويركز المساق التعليمي على تعزيز  الوعي لدى المهنيين المتخصصين في مجال السياحة وقادة القطاع المستقبليين حول مبادرة “دبي تبادر” للاستدامة، ونجاحها اللافت منذ إطلاقها، مع توفير نحو 50 محطة شرب مياه نقية بالمجان في الوجهات السياحية الشهيرة، مثل كايت بيتش دبي، ودبي مارينا، وأبراج بحيرات جميرا، ووسط مدينة دبي، ودبي هاربور، ومدينة جميرا، وغيرها.

وشهد دورة الاستدامة منذ إطلاقها تخريج أكثر من ألفي طالب، فضلاً عن التخرج المرتقب لمئات الطلاب في عام 2023، الأمر الذي يبرز أهمية برنامج “نهج دبي” وفاعليته.

وتتيح منصة “نهج دبي لجميع العاملين في قطاع السياحة الفرصة للارتقاء بمعارفهم ومهاراتهم، فضلاً عن دعم جهود التنمية المستدامة في دبي. كما تساعد هذه الدورات على تعزيز فهم المشاركين لقطاع السياحة وركائزه الأساسية والمميزات التي تنفرد بها إمارة دبي، الأمر الذي يزيد من ثقة الموظفين عند التعامل مع الزوار والسكان من مختلف الثقافات والجنسيات، وكذلك الإجابة على استفساراتهم، ويضمن في نهاية المطاف تقديم تجارب استثنائية لزوار دبي. وتوفر الدورات التدريبية على منصة “نهج دبي المعلومات الأساسية اللازمة للشباب الموهوبين الراغبين بدخول مجال السياحة، والمساهمة في تحسين تجربة الزوار.

وتحظى دبي اليوم بشهرة عالمية بفضل عروضها وخدماتها السياحية المتميزة، مع استمرار جهودها الدؤوبة لتعزيز مكانتها السياحية وتزويد الضيوف بتجارب لا مثيل لها. وتركز مجموعة الدورات التي توفرها كلية دبي للسياحة على تقديم معارف ومهارات لأصحاب المواهب المقيمين في دبي، لتمنح ضيوف الإمارة فرصة الاستمتاع بلحظات لا تنسى.

وتزخر المنصة بالعديد من الدورات الإضافية التي تغطي مختلف التوجهات والمواضيع السياحية، وتهدف إلى تشجيع المتعلّمين على التعاون من أجل الترويج لإمارة دبي، وتعزيز مكانتها عالمياً كوجهة سياحية رائدة في العالم.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط