دراسة: انخفاض هرمون الذكورة سببه قلة المعاشرة الزوجية

317

خلصت دراسة أسترالية حديثة إلى حقيقة مفادها أن انخفاض هرمون الذكورة (الـ”تستيستيرون”) ينتج عادة عن قلة المعاشرة الزوجية.

وأجرى الدراسة فريق بحثي بقيادة “بنجامين هسو” من جامعة مدرسة سيدني للصحة العامة، وقدمت في الاجتماع السنوي لجمعية الغدد الصماء في سان دييغو بالولايات المتحدة. وشملت الدراسة 1705 من الرجال في سيدني بلغوا السبعين عاماً أو أكثر.

إذا أردت الحفاظ على مستوى هرمون الذكورة في جسمك -وبالتالي فوائده لصحتك- فإن الحفاظ على المعاشرة الزوجية هو أمر أساسي للغاية

وقال “هسو” إنه لدى الرجال المسنين قد يكون انخفاض النشاط الجنسي والرغبة الجنسية سبباً وليس نتيجة لانخفاض مستوى هرمون الذكورة في الجسم.

ويلعب هرمون الذكورة دوراً مهما للغاية في صحة الذكور، فأثناء فترة البلوغ يساعد الهرمون على بناء العضلات ويعطي الصوت خشونته ويساعد على نمو الأعضاء التناسلية. كما يحافظ على كثافة عضلات وعظام الرجل ويلعب دوراً فاعلاً في الرغبة الجنسية.

وتضيف هذه الدراسة فائدة أخرى للفوائد الصحية للمعاشرة الزوجية، وقد تعني أنه إذا أردت الحفاظ على مستوى هرمون الذكورة في جسمك -وبالتالي فوائده لصحتك- فإن الحفاظ على المعاشرة الزوجية هو أمر أساسي للغاية.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط