جيرلاين شيشيريه يخطف لقب رالي المغرب على متن سيارة هانتر

2٬866

توّج جيرلاين شيشيريه سائق فريق البحرين ريد إكستريم بطلاً لرالي المغرب على متن سيارة برودرايف هانتر. بينما فاز زميله بالفريق سيباستيان لوب بالمرحلة الأخيرة من مراحل الرالي الخمس بسيارة هانتر ثانية.

ووسع السائق الفرنسي شيشيريه بمساعدة ملاحه مواطنه أليكس وينوك صدارته للرالي ليصل إلى النهاية في أكادير بفارق 10 دقائق و 55 ثانية عن زميله بالفريق أورلاندو تيرانوفا من الأرجنتين وملاحه أليكس هارو بسيارة برودرايف هانتر ثالثة.

وبعد إجباره على الانسحاب من المرحلة قبل الأخيرة بسبب مشاكل في أجهزة التوجيه، قدم نجم فريق البحرين ريد إكستريم سيباستيان لوب وملاحه فابيان لوركين عرضاً رائعاً مسجلاً أسرع زمن في المرحلة الأخيرة اليوم ليحيي آماله بالفوز بلقب بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة.

وسجل ثاني أسرع زمن اليوم جيرلاين شيشيريه بعد أن تصدر الرالي  منذ نهاية المرحلة الثالثة  ودوّن شيشيريه اسمه في سجلات الأرقام القياسية من خلال تأمين أول انتصار له بلقب الرالي، وبالتأكيد الأول من العديد، لسيارة هانتر المثيرة للإعجاب.

وأكملت سيارات برودرايف هانتر الثلاثة الرالي مستخدمة وقود إيكو باور الذي يقلص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 80%.

وبهذه النتيجة يكون القطري ناصر العطية المتصدر الجديد لبطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة بعد حصوله على المركز الثالث في الرالي بسيارته تويوتا هايلكس على بعد 29 دقيقة خلف شيشيريه و 19 دقيقة عن الوصيف تيرانوفا. واحتل السعودي يزيد الراجحي المركز الرابع في الترتيب العام للرالي بسيارة تويوتا هايلوكس أخرى.

وكان لوب قد بدأ مرحلة اليوم السابق للرالي بثبات لتوسيع تقدمه في بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة، وكان يحتل المركز الثالث في الترتيب العام، متقدماً بفارق 23 دقيقة تقريباً عن العطية.

ولكن عند الكيلومتر 127 من المرحلة توقف بسبب مشاكل في جهاز المقود، مما أجبره في النهاية على الخروج ليوم واحد، وبفضل عمل فريق البحرين ريد إكستريم على اصلاح السيارة طوال الليل لإعادتها إلى العمل اليوم.

وكانت المرحلة الأخيرة التي ستعيد  رالي المغرب إلى أكادير صعبة بقدر ما كانت مذهلة، حيث كانت مسافة المرحلة الخاصة 185 كم بينما كانت مسافة المرحلة الانتقالية 180 كم، وجميعها على امتداد ساحل المحيط الأطلسي، وانتهت بشاطئ بطول 10 كم على طول بلاج بلانش الشهير.

ومنذ بداية الرالي، كان لوب يضع نصب عينيه حصد أكبر قدر من النقاط لبطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة كفائز بالمرحلة، وتصدر في أول 30 كم من المرحلة ووسع صدارته تدريجياً متقدما على شيشيريه في الكيلومتر 93 والكيلومتر 274 قبل أن يصل إلى النهاية على طول الشاطىء الأبيض متقدما بفارق دقيقة و 8 ثوان.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط