تركي يُشفى من ثلاثة سرطانات مختلفة في أقل من 7 أشهر

362

قرر يلدز الذي شعر بآلام عادية في حنجرته زيارة المستشفى لمعاينة حالته ليكتشف بعد إجرائه الفحوص اللازمة أن علاجه يستلزم عملية جراحية عاجلة قررها الأطباء لاستئصال ورم سرطاني في حلقه. لم ييأس يلدز آنذاك رغم شعوره بالصدمة، حيث ساعده الكشف المبكر عن وجود المرض في التغلب عليه، لكن معاناته استمرت بعد ذلك بأشهر قليلة عندما أصيب بسرطان الجلد والرئة فيما بعد.

يلدز تغلب على 3 سرطانات في أقل من 7 أشهر من خلال 4 عمليات جراحية في حالة طبية نادرة، كما يصفها الطبيب تامر التينوك الذي تولى الإشراف على حالته طوال فترة العلاج

يلدز تغلب على 3 سرطانات في أقل من 7 أشهر من خلال 4 عمليات جراحية في حالة طبية نادرة، كما يصفها الطبيب تامر التينوك الذي تولى الإشراف على حالته طوال فترة العلاج.

لا مجال للاستسلام

يقول يلدز الذي رافقته علبة السجائر لأكثر من 40 سنة، على حد تعبيره: “لقد كان الأمر أشبه بالمزاح لم أصدق في بداية الأمر إلا حينما وجدت نفسي في غرفة العمليات، إنها قصة غريبة لا تحدث كل يوم”.

وأشار إلى أنه يبذل جهداً كبيراً هذه الأيام لدعم حملات التوعية من مخاطر التدخين، حيث يُنظم جلسات لأبناء حيّه من المدخنين ويخبرهم تفاصيل معاناته.

ويضيف: “رغم كل هذه المعاناة لم ولن أستسلم، يخبروني أصدقائي بأنهم لن يستغربوا في المرة القادمة عندما أخبرهم بأنني شفيت من سرطان رابع فهم يعلمون جيداً حجم الإرادة التي أمتلكها، عند سماعي كلمة سرطان أتذكر الإنفلونزا فكلاهما مرض يمكن الشفاء منه”.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط