بين العرب والغرب … نقطة واصلة

بين العرب والغرب ... نقطة واصلة
550

في اليوم العالمي للغة العربية، وانطلاقاً من قيم التسامح والإيجابية، آثرت أن أجد تلك النقطة الواصلة بين العرب والغرب، وذلك من خلال بعض اللفتات التي أقدمها بين أيديكم…

البصريون الذين يستخدمون عادة حاسة البصر بشكل أساسي يرون أن كلمة “بيج”، والتي تشير إلى درجة فاتحة من تدرجات اللون البني،  لربما تكون قد  أتت من الكلمة المقابلة لها في اللغة الإنكليزية، ألا وهي: Beige.

والسمعيون، الذين يعتمدون على الأذن، فلا ريب أنهم شنفوا آذانهم بالاصغاء إلى المقامات الموسيقية الشرقية منها والغربية. وهنا أجد التقابل في السلّم الغربي الماجور مع المقام الشرقي العجم، والسلّم الغربي المينور مع المقام الشرقي النهاوند.

أما الحسّيون، الذين يتفاعلون عبر الشبكة من خلال منصات التواصل الاجتماعي، فلربما لاحظوا أن حرف السين يتشارك المفتاح نفسه مع الحرف S على لوحة المفاتيح.

وفي الختام، لا يسعني إلا أن أهديكم قلباً ينبض حباً ويفيض بأسمى معاني الحب والمودة.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط