اليابان تعيد فتح أبوابها للسياح بدءاً من 11 أكتوبر 2022

3٬197

أعلنت حكومة اليابان عن استئناف دخول المسافرين الأفراد لأغراض السياحة اعتبارًا من 11 أكتوبر من العام 2022. وتتطلع منظمة السياحة الوطنية اليابانية للترحيب بزوار اليابان بعد قرار رفع قيود الدخول الذي طال انتظاره.

وقال رئيس منظمة اليابان الوطنية للسياحة في الشرق الأوسط، ساتوشي سينو تعليقاً على الإجراءات الجديدة: “أعلنت الحكومة اليابانية أخيرًا استئناف السفر الفردي لأغراض السياحة. كما أعلنت إلغاء التأشيرة وإلغاء الحد الأقصى اليومي لعدد الوافدين يومياً. واليوم نحن سعداء جداً بأن نرحب بزوارنا من جديد بعد التعامل التام مع الوباء خلال فترة انتظار طويلة استمرت عامين ونصف العام. وفي هذا السياق، تبذل هيئة السياحة الوطنية اليابانية كل ما في وسعها لتزويد زوارها بأحدث المعلومات حول السفر لليابان بهدف السياحة وزيارة كل مكان في بلدنا المضياف والمحب للزوار.”

وأضاف ساتوشي سينو: “عند أول زيارة جديدة لكم لليابان ستتمكنون من القيام بأكثر من مجرد التعرف على الثقافة والتاريخ والطبيعة والمأكولات اليابانية الشهيرة، فاليابان تعمل بجد أيضًا على مشاريع السياحة المستدامة وسفر المغامرات والسفر الفاخر. اليابان بلد جذاب للغاية ليس فقط للزيارة بهدف السياحة، بل وأيضًا بهدف عقد المؤتمرات الدولية والسفر التحفيزي. ومع صدور إجراءات السفر المريحة هذه، فإن اليابان باتت من جديد مستعدة لاستضافة هذا النوع من الفعاليات على أكمل وجه.”

“وإلى جانب استمتاعهم المضمون بسحر وجاذبية اليابان، سيتمكن الزوار الدوليين من قضاء أمتع الأوقات في التسوق أيضاً. لقد كانت اليابان مشغولة خلال العامين والنصف الماضيين بالتحضيرات لضمان استقبال الجميع في ظروف مثالية واليوم أصبحنا جاهزين لذلك وننتظر وصول الزوار بفارغ الصبر!”

ومن جهته قال كوباياشي دايسوكي، المدير التنفيذي في منظمة اليابان الوطنية للسياحة في الشرق الأوسط: “تم تصنيف الشرق الأوسط كواحد من 22 سوقًا دوليًا إستراتيجيًا تستهدفه منظمة السياحة الوطنية اليابانية. في الواقع، ومنذ منذ افتتاح مكتب منظمة السياحة الوطنية اليابانية الإقليمي في دبي في نوفمبر من العام 2021، كنا ننتظر بفارغ الصبر وكنا نعمل دون كلل للتحضير لهذا اليوم الذي يمكن فيه للزوار الدوليين العودة إلى اليابان مع قيود سفر أقل ودخول أسهل إلى اليابان.”

وأضاف “يصادف هذا العام 2022 الذكرى الخمسين لبدء العلاقات الدبلوماسية بين اليابان والإمارات العربية المتحدة. ويشارك مكتبنا في دبي بالعديد من الأنشطة الترويجية بما في ذلك الأحداث المشتركة التي تنظمها البعثات الدبلوماسية اليابانية والحملات المشتركة مع أصحاب المصلحة في المنطقة. إننا متشوقون لرؤية واستقبال أكبر عدد ممكن من الزوار من الشرق الأوسط خلال الأشهر المقبلة.”

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط