الصحة العالمية تشيد بتجربة السعودية في تطهير الأيدي

2٬198

أشادت منظمة الصحة العالمية بالتجربة السعودية المميزة في تطبيق برنامج تطهير الأيدي معتبرة أن هذه التجربة تعد أحد الأمثلة الناجحة على مستوى العالم.

جاء ذلك عبر تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية في موقعها الرسمي بمناسبة اليوم العالمي لتطهير الأيدي الذي يُقام بتاريخ الخامس من مايو من كل عام تحت عنوان: (متحدون من أجل السلامة…نظّف يديك).

يُذكر أن المملكة لها تجربة طويلة في مجال تعميم الإجراءات الوقائية المتعلقة بنظافة الأيدي.

ففي العام 2009م، وبعد إطلاق منظمة الصحة العالمية حملة (أنقذ الأرواح: نظّف يديك)  دشنت الصحة السعودية برنامجًا وطنيًّا لنظافة وتطهير اليدين.  إذ جرى تحقيق تحسينات كبرى في نظافة اليدين والوقاية من العدوى والسيطرة عليها.

وفي عام 2019م  أقر مجلس الوزراء السعودي خطة لتعميم تطهير الأيدي بأعلى مستوى ممكن من التشريعات الوطنية. إذ جرى  توجيه جميع القطاعات الصحية لإطلاق وتكثيف البرامج التعليمية لتطهير الأيدي في مرافق الرعاية الصحية.

كما جرى تدريب شبكة واسعة من منسقي نظافة اليدين بشكل شامل. إذ خصص لكل مرفق رعاية صحية منسق مختص بنظافة اليدين. ولقد جرى تطبيق ذلك  على المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية ومراكز الأسنان ومراكز غسيل الكلى. ووصل عدد المنسقين في الربع الأول من عام 2022م أكثر من 2100 منسق معتمد.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط