الاكتئاب مرض قاتل فما هي أسبابه؟

1٬084

أطلق مراقبون عدة وصف مرض العصر على الاكتئاب النفسي بسبب الانتشار المتزايد لهذا المرض في كل مجتمعات عصرنا الحالي بصورة غير مسبوقة.

ويؤكد مدى تجذر الاكتئاب الأرقام التي وردت في تقارير منظمة الصحة العالمية، والتي تشير إلى أن ما قدره 7 % من سكان العالم يعانون الاكتئاب، وتشير إحصائيات حديثة إلى أن ما بين 18 و30 % من البشر يصيبهم الاكتئاب في فترة من فترات حياتهم، وهذا يعني أن أكثر من مليار إنسان في العالم يعاني من الاكتئاب.

ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو مرض الأذكياء والمثقفين، وكذلك فهو مرض هؤلاء الذين لم يعرف الشر طريقه إلى قلوبهم، وهو مرض نفسي مزمن وشامل، يؤثر على جسم الإنسان ومزاجه وأفكاره، ويعتبر من المشكلات الصحية الرئيسة في المجتمعات الحديثة، وأحياناً لا يتناسب مع أي مؤثر خارجي يتعرض له المريض.

من جهته، يقول الدكتور محمد الحباشنة، أستاذ علم النفس في الجامعة الأردنية،في هذا الشأن: ” هناك موصلات للسعادة قد تقلّ أو ربما تكون قليلة عند الأشخاص المصابين بالاكتئاب”. مضيفاً أن الخبرات الصادمة المتتالية قد تشكل حالة من خيبة الأمل، أو أن خبرات الحياة القديمة كفقدان أحد الوالدين أو شخص مقرب كلها أسباب تؤدي للاكتئاب، بالإضافة إلى الإساءة الجسدية والتعرض لحالات حرمان في الطفولة. كما أن التفكير غير السليم يؤدي إلى الاكتئاب.وكذلك يؤدي بعد الشخص عن الناس لفترة معينة وانعزاله عنهم وقلة اهتمامه بمحيطه ووحدته إلى حدوث اكتئاب.

الاكتئاب مرض قاتل فما هي أسبابه؟

أنواع الاكتئاب

ولمرض الاكتئاب أنواع عدة، وذلك بحسب الدكتور محمد الحباشنة منها الاكتئاب المتكرر، واكتئاب ما بعد النفاس، واكتئاب الأطفال، والاكتئاب الموسمي، والاكتئاب الداخلي وغيرها من أنواع الاكتئاب، ويصيب الاكتئاب من النساء بنسبة ثلاثة أضعاف ما يصيب من الرجال.

والأبحاث الجديدة أكدت أن مرض الاكتئاب يحدث نتيجة لاضطراب نسبة المعادن في الجسم، ولقد وجد أن جسم الفرد المكتئب يحتفظ بكمية صوديوم تزيد 50% عن الشخص الطبيعي، وباستعمال عقار ” الليثوم”، وهو من المعادن التي تعيد للصوديوم توازنه في الجسم، فإن مرض الاكتئاب لا يرتد مرة أخرى، ولهذا يستعمل هذا العقار في الوقاية من مرض الاكتئاب.

هناك موصلات للسعادة قد تقلّ أو ربما تكون قليلة عند الأشخاص المصابين بالاكتئاب

 وبين الحباشنة أن من أعراض الاكتئاب المزاج المنخفض طوال الوقت وقلة المتعة بالأمور المعتاد عليها.وقد يؤدي الاكتئاب إلى حدوث اضطرابات في النوم والشعور بالتعب والإرهاق بشكل دائم، والشعور بالذنب، وانكسار النفس وهبوط الروح المعنوية، وتدني القدرة على التفكير والتركيز، وتكرر فكرة الموت والانتحار عند المريض (محاولة الانتحار).

وعن الانتحار يقول الحباشنة إن الشخص المكتئب شخص مدرك للأمور لكن إدراكه يكون مشوهاً، مشيراً إلى أنه وصل إلى مرحلة مزاجية ـ نتيجة اضطراب كيماوي ـ مقتنع فيها أن لا فائدة من وجوده وأن الحياة عديمة الفائدة، موضحاً أن حالات الانتحار في العالم الإسلامي قليلة لوجود الرادع الديني.


Brain-Inflammation

واجب المجتمع تجاه المكتئب

وعن واجب المجتمع تجاه الشخص المريض، أكد الحباشنة أن على كل من يتعامل معه التعاطف مع حالته كون مرضه أصيلاً، مشيراً إلى ضرورة الاهتمام بمرضى الاكتئاب وعدم اتهامهم بأنهم بعيدون عن الدين وعن الله لأن هذا يزيد من اكتئابهم وبعدهم عن الله.

وكون مرض الاكتئاب ثاني أكثر الأمراض المزمنة انتشاراً بعد أمراض القلب يؤكد الحباشنة أن على المريض التوجه للطبيب النفسي وعلى الأهل عدم الإيمان بالترهات والتوجه للطبيب فهو أعلم الناس بحالة مريض الاكتئاب، موضحاً أن هذا المرض قابل للشفاء.

 سبب الإصابة بالاكتئاب

وفقاً لموقع “أوغسبرغر ألغماينه” الألماني، فإن باحثين ألمان في مشفى فرايبورغ الجامعي توصلوا إلى اكتشاف علاقة بين ما يعرف بـ”اللدونة المشبكية” (Synaptic plasticity)، وهي قدرة التشابك العصبي على تغيير استجابته، ونوبات الاكتئاب.

وأظهرت الدراسة التي أجراها فريق البحث الألماني بقيادة الطبيب كريستوف نيسن من قسم العلاج النفسي أنه من المرجح جداً، أن يكون سبب الإصابة بالاكتئاب غياب ما يعرف بـ”اللدونة المشبكية”.

وأشار الباحثون إلى أن ضعف إنتاج الموصلات العصبية في الدماغ ربما يكون السبب في مشكلة الاكتئاب والمعروف بحالة اكتئاب النوبة الكبرى. ونشر الباحثون نتائج دراستهم في دورية “نيروبسيكوفارماكولوجي” الألمانية.

الاكتئاب مرض قاتل فما هي أسبابه؟
الاكتئاب يدمر مناطق معينة من الدماغ

تكيف الدماغ مع المحفزات الجديدة

طبقاً لما أورده موقع “هايلبراكسيس”، الألماني المعني بالشؤون الصحية، فإن الباحثين في فرايبورغ خلصوا إلى حقيقة مفادها أن الخلايا العصبية في الدماغ تتواصل مع بعضها من جديد وبشكل أبطأ خلال نوبة الاكتئاب، وينتج عن ذلك سوء في تكيف الدماغ مع المحفزات الجديدة.

تعد اللدونة المشبكية واحدة من العمليات الأساسية التي يقوم بها الدماغ، وحدوث أي تغير في هذه العملية يمكن أن يفسر الكثير من أعراض الاكتئاب، وهو ما أكدته العديد من الدراسات التجريبية التي أجريت على بعض الحيوانات وأدلة أخرى على الإنسان

ولقد توصل الباحثون لهذه النتائج من خلال قياس نسبة “اللدونة المشبكية” لدى 27 مشاركاً في التجربة، ومن بينهم أشخاص أصحاء وآخرون يعانون من الاكتئاب.

الاكتئاب مرض قاتل فما هي أسبابه؟

وأظهرت الدراسة أن أولئك الذين يعانون من الاكتئاب، لديهم ضعف في “اللدونة المشبكية” على عكس أولئك الذين لا يعانون الاكتئاب.

وفي هذا الشأن، يقول نيسن: “تعد اللدونة المشبكية واحدة من العمليات الأساسية التي يقوم بها الدماغ، وحدوث أي تغير في هذه العملية يمكن أن يفسر الكثير من أعراض الاكتئاب، وهو ما أكدته العديد من الدراسات التجريبية التي أجريت على بعض الحيوانات وأدلة أخرى على الإنسان”.

فجميع الإجراءات الفعالة والمضادة للاكتئاب كالأرق والأدوية والعلاج بالصدمات الكهربائية كان لها تأثير إيجابي على اللدونة المشبكية. ويأمل الباحثون أن يساعد اكتشافهم على تطوير طرق موضوعية تساعد على تشخيص المرض ومراقبته.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط