أيرلندا تكشف عن مجموعة رائعة من الفعاليات التي ستقام على هامش معرض إكسبو 2020

جناح أيرلندا في معرض إكسبو 2020 دبي

أعلنت أيرلندا أنها بصدد الكشف عن مجموعة من الأنشطة والفعاليات الرائعة التي تقام في جناحها المذهل في معرض إكسبو 2020 دبي والذي يحمل توقيع المهندس المعماري الأيرلندي كيران أو كونور. إذ ستجلب جزيرة الإلهام والإبداع، من خلال هذه المنصة العالمية الفريدة، كرم ضيافتها منقطع النظير إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويسعى الجناح الأيرلندي إلى تقديم أيرلندا باعتبارها وجهة مطلقة للإلهام بفضل تراثها الراسخ والعريق القائم على الإبداع والخيال والابتكار.

وبفضل العروض اليومية للموسيقيين في الفناء وورش العمل مع مجموعة كودر دوجو للبرمجة وجوقة الإكسبو العالمية التي تقودها قاعة الحفلات الوطنية في أيرلندا والاحتفالات الرائعة بيوم القديس باتريك، سيكون الجناح الأيرلندي في منطقة التنقل في إكسبو 2020 وجهة لا تفوّت في أعظم معرض في العالم.

جناح آسر بكل المقاييس

يتمحور موضوع أيرلندا في معرض إكسبو 2020 دبي حول الإبداع في صميم التجربة البشرية في القرن الحادي والعشرين. ويعكس الجناح التقاليد المعمارية الغربية والإسلامية.

ويتألف مخطط البناء من قسمين مربعين متّصلين، الأول مغلق بالكامل ويمكن التحكم بدرجة حرارته.

أما القسم الثاني، فهو عبارة عن فناء منعزل. إلى جانب هذا القسم، تقع غرفة مغلقة يفصلها عن الفناء جدار زجاجي ستستضيف المعرض الدائم تحت عنوان “ذا مايكرز”.

ويعبّر هذا المعرض الذي لا بدّ من زيارته عن جوهر الثقافة الأيرلندية؛ أي الفن والأدب والموسيقى والأغنية.

غرفة “أوكولس”

لدى وصول الزوار إلى الجناح، سيدخلون إلى غرفة “أوكولس” حيث سيخوضون تجربة قصيرة مؤثرة مرئية وصوتية حول الثقافة الأيرلندية، مع تسليط الضوء على موضوع الجناح في معرض إكسبو 2020.

ويلي ذلك عرض رقمي يخطف الأنظار لمشاهد بطيئة الحركة عن المناظر الطبيعية الأيرلندية.

يشتمل الجناح على قاعة الاستقبال، حيث بإمكان الزوار الاسترخاء والاستمتاع بالأجواء الترحيبية والعروض الموسيقية الدورية لعازفي الإكسبو وجوقة الجناح الداخلية التي تعزف مقطوعات الموسيقى الأيرلندية.

وقد تم اختيار عازفي الإكسبو من بين أبرع المواهب الموسيقية الأيرلندية الشابة لعزف أشهر المقاطع الموسيقية الأيرلندية وشرح تاريخها وآلاتها وقصصها للزوار.

كذلك، سيؤدي العازفون نسختهم الخاصة من ألبوم الأغاني الأيرلندي ضمن عروض تفاعلية ستكشف عن خلفية الأغاني وتاريخها.

ومع تناوب الموسيقيين شهريًا، سيعكس عازفو الإكسبو صورة أيرلندا اليافعة الغنية بالمواهب وسيقدّمون للجمهور لمحة أصيلة عن صفات الإبداع والبراعة التي تميّز الموسيقى الأيرلندية.

الأنشطة والفعاليات

بالنسبة إلى أولئك الذين يسعون للقيام بالأنشطة الأيرلندية التقليدية، سيستضيف جناح أيرلندا مجموعة متنوعة من الفعاليات الديناميكية التي ترضي الزوار من مختلف الأعمار على مدار الأشهر الستة المقبلة.

جوقة الإكسبو العالمية

وتشمل الفعاليات الرئيسة في ديسمبر جوقة الإكسبو العالمية في جوبيلي بارك تحت إشراف وتصميم قائد الأوركسترا ديفيد بروفي.

كذلك، يدعو الجناح الأيرلندي جميع الدول المشاركة في المعرض وموظفي الإكسبو والمضيفين والضيوف إلى الانضمام إلى الجناح والمشاركة في هذا المشروع الذي يجسد بشكل مثالي الروح الجماعية والتعاونية للمعرض.

وسيضمّ مشروع عيد الميلاد الخاص فرقة موسيقية ومغنين ضيوف وجوقة الإكسبو العالمية لتأدية أغاني الألبوم الأيرلندي الرائع في تجمع دولي فريد من نوعه في جوبيلي بارك.

مجموعة متنوعة من الأغاني

وستشمل قائمة الأغاني المتنوعة أغنية “يو ريز مي أب” و”وان” لفرقة “يو تو”، بالإضافة إلى أشهر أغاني الأعياد.

وسيتم اختيار الجوقة وحشدها وتدريبها عبر الإنترنت على يد دايفيد بروفي في الأسابيع التي تسبق الفعالية.

العيد الوطني لأيرلندا

وفي مناسبة العيد الوطني لأيرلندا في يوم القديس باتريك في 17 مارس، سيستضيف جناح أيرلندا مجموعة متنوعة من الفعاليات الشيّقة على مدار اليوم لتسليط الضوء على الروح المفعمة بالحيوية التي تتميّز بها البلاد في هذا اليوم الملهم.

أبرز الفعاليات

من أبرز الفعاليات التي سيشهدها الجناح عرض لمارتن هايز، أحد الموسيقيين التقليديين الأيرلنديين الأكثر تقديرًا حيث سيقود حفلاً موسيقيًا مصممًا خصيصًا لاستكشاف الموسيقى الأيرلندية من جذورها ولأداء أبرز المقطوعات التقليدية بطريقة عصرية.

وسيركّز ألبوم الأغاني الأيرلندي المعدّ خصيصًا لمعرض إكسبو 2020 على الأغاني الأيرلندية الشهيرة بما في ذلك الأغاني الكلاسيكية لفرقة “يو تو” و”ذا كرانبيريز” و”سنو باترول” و”ذا كورس” والموسيقي هوزييه على سبيل المثال لا الحصر.

أما في يوم القديس باتريك، فسيعزف ضيوف خاصون مقطوعات موسيقية وأغاني أيرلندية تقليدية من ألبوم الأغاني الأيرلندي.

ورش العمل

ستُقام ورش العمل الإبداعية في قاعة هاميلتون في قلب الجناح. وقد تم تجهيز القاعة لاستضافة مجموعة واسعة من المحادثات الثقافية والتجارية والدبلوماسية والتواصل وتوطيد العلاقات خلال الأشهر الستة للمعرض.

وبإمكان الزوار الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و17 عامًا المشاركة في ورش البرمجة المجانية التي تقدمها مجموعة كودر دوجو التي تقود مبادرة البرمجة العالمية الرائدة للمتطوعين الشباب.

ويتمحور عمل كودر دوجو حول موضوع المعرض المتمثل في “ربط العقول وخلق المستقبل”.

كما يوضح الطبيعة الإبداعية المتأصلة في الترميز، وبالتالي يثري موضوعنا المتمثل في وضع الإبداع في صميم التجربة البشرية في القرن الحادي والعشرين.

متحف تشيستر بيتي الأيرلندي

من ناحية أخرى، يروّج متحف تشيستر بيتي الأيرلندي الشهير لتقدير وفهم الثقافات العالمية من خلال معروضاته من المخطوطات والكتب النادرة وغيرها من كنوز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وآسيا.

وسيقدّم المتحف عروضاً وورش عمل في الجناح وسيساهم في النقاشات متعددة الثقافات في الإكسبو.

بدورها، ستستضيف الأكاديمية الملكية الأيرلندية (RIA) سلسلة من حلقات النقاش مع أكاديميين ومتخصصين مبدعين وفاعلين وشخصيات سياسية عامة.

الذكرى المئوية للدولة الأيرلندية

وبالتزامن مع الذكرى المئوية للدولة الأيرلندية، يقدّم معرض إكسبو 2020 فرصة لإبراز دور الإبداع كأحد ركائز الحياة الأيرلندية، وكيف أدى الإبداع في أوقات مختلفة من تاريخ الدولة إلى إحداث تغيير إيجابي على الصعيد السياسي والاقتصادي والعلمي والثقافي من جهة، وكيف أدى غيابه في أوقات أخرى إلى توقف التقدّم من جهة أخرى.

وبفضل حلقات النقاش المعمّقة وورش العمل التفاعلية والفعاليات الشيّقة، سيكون جناح أيرلندا في إكسبو 2020 وجهة لا تفوّت للزوار من جميع الأعمار.

وتدعو أيرلندا الجميع لزيارة جناحها الملهم للاستمتاع بلحظات لا تُنسى مع الأصدقاء والعائلة على حد سواء.

وسيعلن الجناح الأيرلندي في تاريخ 6 أكتوبر 2021 ضمن حفل رسمي عن جملة من المفاجآت المذهلة لزوار معرض إكسبو 2020 دبي.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط