أسكوت تتبرع للهند بمبلغ 1.5 مليون روبية في إطار الجهود الرامية لمواجهة الجائحة

تعهّدت مجموعة أسكوت للفنادق التابعة لمجموعة كابيتال لاند، أكبر مالك ومشغل للشقق الفندقية في العالم، بتقديم 1.5 مليون روبية هندية دعمًا لجهود الإغاثة في مواجهة جائحة كورونا (كوفيد-19) في الهند.

وفي إطار مبادرة “يوم واحد للهند”، تبرع 235 موظفًا من 13 فندقًا تابعًا لأسكوت عبر ستة بلدان وثماني مدن في أنحاء الشرق الأوسط وتركيا والهند براتب يوم كامل لدعم المستفيدين من صندوق الإغاثة الذي أسّسه رئيس وزراء ولاية تاميل لمواجهة جائحة كورونا (كوفيد-19). وسيتم تخصيص هذه المبالغ التي قدّمها الموظفون لشراء الإمدادات الطبية الطارئة لمعهد الملك للطب الوقائي والبحوث، تشيناي.

عطاءات متكررة

وتأتي هذه الهبة بعد تبرّع مؤسسة “كابيتال لاند هوب” (CapitaLand Hope) وأسكوت بـعشرين جهاز أكسجين وغيرها من الإمدادات الطبية الطارئة في يونيو 2021 إلى منشأة لعلاج مرضى جائحة كورونا (كوفيد-19) في معهد الملك للطب الوقائي والبحوث، تشيناي. وفي الشهر نفسه، وزع موظفو أسكوت أكثر من 500 وجبة على العائلات التي طالتها تبعات الجائحة في وسط تشيناي.

أسكوت تتبرع للهند بمبلغ 1.5مليون روبية هندية
فريق مجموعة أسكوت مع رئيس الوزراء الهندي «م.ك ستالين»

 

كلمة المدير العام الإقليمي لشركة أسكوت في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا والهند في هذا السياق

وفي هذا السياق، علّق فينسينت ميكولس، المدير العام الإقليمي لشركة أسكوت في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا والهند: “بصفتها شركة مسؤولة رائدة في مجال الشقق الفندقية، لا تألو أسكوت جهدًا في دعم المجتمعات التي تعمل فيها، بما في ذلك الهند. إذ افتتحنا سومرست جرينوايز تشيناي وهو أوّل فندق مزوّد بالخدمات الشاملة منذ عقد من الزمن. ولا بد لي من الإشادة بمستوى مشاركة موظفينا في أنحاء الشرق الأوسط وتركيا والهند في مبادرة “يوم واحد للهند” لدعم الجهود المبذولة في مواجهة جائحة كورونا (كوفيد-19). وإلى جانب التبرعات المالية والمساهمة بالإمدادات الطبية والوجبات للمتضررين من الجائحة، نجدّد أيضًا دعمنا لجهود التلقيح في تشيناي من خلال عرض أسعار حصرية للشقق الفندقية مع إمكانية مضاعفة نقاط مكافآت “أسكوت ستار” (ASR) للضيوف الذين تلقّوا اللقاح بالكامل. كذلك، تواصل أسكوت الوقوف إلى جانب المجتمع في الهند مع وفائها لتعهّدها أمام الضيوف بتقديم منزل ثانٍ لهم بعيدًا عن منزلهم الأصلي”.

حملة “ابقوا في المنزل مع أسكوت”

وطوال فترة تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19)، استفادت أسكوت من خبراتها ومواردها في مجال الإقامة لتوفير ملاذ آمن لضيوفها في جميع أنحاء العالم، مع تعزيز دعمها للجهات الحكومية المحلية والمؤسسات الخيرية لمكافحة الجائحة.

وخلال العام الماضي، وبالتعاون مع مؤسسة “كابيتال لاند هوب”، جمعت أسكوت مبلغ 200,000 دولار أميركي من خلال حملتها # ابقوا_في_المنزل_مع_أسكوت، عن طريق حثّ المجتمع العالمي على البقاء في المنزل للحد من تفشي الجائحة.

أسكوت تتبرع للهند بمبلغ 1.5مليون روبية هندية لمكافحة كورونا

وقد عاد ريع هذا المبلغ لبرامج المساعدة والأمن الغذائي الخاصة بمنظمة إنقاذ الطفولة دعمًا لما قدره 13,000 طفل طالته تبعات الجائحة.

مساهمات إضافية

وبغية شكر موظّفي الرعاية الصحية الأبطال وتشجيعهم في معركتهم ضدّ جائحة كورونا (كوفيد-19)، قدمت المجموعة أيضًا أسعارًا خاصة لإقامتهم في الفنادق المشاركة في برنامج مكافآت “أسكوت ستار”.

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط للارتقاء بأداء الموقع وتجربتكم في الوقت عينه فهل توافقون على ذلك؟ قبول الاطلاع على سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط